خبر عاجل
معالجة وضع ازدحام السيارات في سوق الهال… مصدر بمحافظة دمشق لـ«غلوبال»: غرامة مالية وحجز للسيارات المخالفة للتعليمات بعد الـ 100 والـ200 أسواقنا تستعد لنبذ فئات نقدية أكبر… خبير أسواق لـ«غلوبال»: لها قوة إبراء ورفضها جريمة لكنها تزيد الجهد والوقت وتعقد الحسابات سلوم حداد ونضال نجم يعيدون ذكريات “الكواسر””شقيف” و “الكاسر” في عمل جديد تعويل على الأشجار المثمرة لتخطي الظروف المناخية… رئيس دائرة الأشجار المثمرة في زراعة حمص لـ«غلوبال»: دراسة لنشر الفستق الحلبي بعد تأمين المحروقات والمبيدات والري اللازم هل يصلح المعتمدون ما عجزت عنه المصارف؟ الشامي يطلق غداً فيديو كليب أغنية “وين” عابد فهد مع معتصم النهار ودانييلا رحمة في رمضان 2025 6 حرائق حراجية في نهر البارد بالغاب… مدير الحراج بوزارة الزراعة لـ«غلوبال»: مفتعلة وتمت السيطرة عليها تباعاً ما أدى لحصر أضرارها نسعى لافتتاح صالات جديدة… مدير السورية للتجارة باللاذقية لـ«غلوبال»: تسعير المواد وفق الصنف والنوعية المباشرة بتنفيذ خطة تأهيل المدارس… مدير الخدمات الفنية بدير الزور لـ«غلوبال»: تتضمن تأهيل 75 مدرسة بقيمة 20 مليار ليرة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | نيوز

ايران توقّع مع سورية 4 وثائق للتعاون في المجال الصناعي

أكد المدير العام لمنظمة تنمية التجارة الإيرانية بأنه تم خلال زيارة وزير الصناعة والمعادن والتجارة الايراني الى سورية التوقيع على أربع وثائق تعنى بالتعاون الصناعي بين البلدين.

وأضاف “علي رضا بيمان باك”، بأن وزير الصناعة والمناجم والتجارة علي رضا فاطمي امين التقى خلال زيارته لسورية وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري وأثمر اللقاء عن التوقيع على مذكرة التعاون التجاري بين البلدين.

وأضاف: كما التقى فاطمي أمين وزير الصناعة السوري وبحث معه حول محاور التعاون الصناعي بين البلدين كما اجتمع ايضا مع رئيس الوزراء السوري.

وقال بيمان باك: إن وزير الصناعة تفقد المركز التجاري الايراني ومركز التكنولوجيا للجمهورية الإسلامية الايرانية في دمشق، كما زار مدينة ادرا الصناعية، وخاصة مشروع صناعة السيارة المشترك بين إيران و سورية، و شركتي إيران خودرو وشركة سيانكو السورية لصنع السيارات، بالإضافة إلى زيارة مصنع كاوه للزجاج في هذه المدينة الصناعية.

وأكد بتنه تم خلال زيارة وزير الصناعة إلى سورية التوقيع على أربع وثائق تعاون بين إيران وسورية في المجال الصناعي.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *