خبر عاجل
الهطلات المطرية ببادية تدمر مبشرة…مدير زراعة حمص لـ «غلوبال»:21 ألف مزارع قمح سيحصلون على الدفعة الثانية من الأسمدة وفاة إمرأة في دمشق إثر سقوطها من الطابق الثامن بسام كوسا يعتذر من أهالي الشام مدير عام المنتجات الحديدية والفولاذية بحماة لـ«غلوبال»: توقف المعمل عن الإنتاج بسبب قلة مخصصات المازوت وسنعود للإنتاج بعد أيام الذهب يسجل رقماً قياسياً جديداً تسرب الممرضين من المشافي العامة مازال مستمراً… رئيس مكتب الخدمات الطبية باتحاد عمال السويداء لـ« غلوبال»:السبب عدم إنصافهم وظيفياً تخصيص 7 طلبات يومياً لمازوت التدفئة في اللاذقية…مدير «سادكوب» لـ«غلوبال»: 235 ألف عائلة حصلت على مخصصاتها صندوق المعونة الاجتماعية مستمر بدعم أسر الشهداء والجرحى… العرنجي لـ”غلوبال”: نواجه صعوبات في متابعة تنفيذ القروض الأفران الخاصة تستحوذ على رقابة «تموين حلب»…معاون مدير التجارة الداخلية لـ«غلوبال»:حرمان من مادتي الخميرة وأكياس النايلون مدير الحدائق في دمشق لـ«غلوبال»: تنظيم أكثر من مئة ضبط مخالفة قطع أشجار وضبط أربعة مستودعات للأخشاب غير النظامية
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

بين التعثر والمضي … الشركة العامة للمشاريع المائية بحماة تنفذ أعمال بقيمة 60 مليار ليرة سورية


خاص حماة – محمد فرحة


قد تكون مشروعات الصرف الصحي ، واقامة محطات المعالجة من أهم المشروعات المتعلقة برفع التلوث عن الأراضي الزراعية ومجاري الأنهار والينابيع ، حيث تعتبر تحصينا” لتحسين الواقع البيئي، والمائي.

لكن في الطرف الثاني يشكل تأخير إنجاز هذا المشروع أو ذاك اشكالا كبيرا،وأمرا غير مستساغ، وبخاصة أذا ماكان على مسار طريق عام ما قد يوقع حوادث مروروية مؤسفة ، رغم أن بعض هذا التاخير قد يكون له مبراراتة الموضوعية أحيانا كتعديل الدراسة أو قلة التمويل.

يقول مدير الشركة العامة للمشاريع المائية بحماة المهندس “نبوغ ابراهيم” في حديث خاص لغلوبال بأن الشركة تقوم بتنفيذ عدة مشاريع تتعلق بالصرف الصحي كمحطة صوران شمال مدينة حماة ، فضلا عن صلة في خط صرف صحي لمدينة مصياف ، وان العمل يسير بشكل جيد .

ونوه “ابراهيم” إلى أن تنفيذ المشاريع اليوم يختلف عن السنين الماضية لجهة أرتفاع أسعار المواد والتكلفة الأخرى ، ومع ذلك تبلغ قيمة المشاريع التي يجري تنفيذها لدينا بحدود 60مليار ليرة سورية .

وفي معرض إجابته على سؤال غلوبال حول عقد مشروع وصلة مدينة مصياف قال المهندس نبوغ بأن طولها 400 مترا وقيمة العقد 400مليون ليرة ، تبدأ من مفرق دوار ربعو، وصولا إلى مدخل مدينة مصياف الشرقي ، والهدف من المشروع استبدال البواري التي لم تعد تستوعب ما يجعلها تفيض شتاء لتحفر الطريق وتلحق التلوث بمجيطها.

وزاد مدير الشركة العامة للمشاريع المائية نبوغ أن تكلفة المتر اليوم 350 ألف ليرة ، عند استغرابنا لتكلفة المشروع ،أوضح أن مدة العقد هي أربعة أشهر ، في حين أن المشاريع الأخرى أكثر من ذلك .

وتعليقا على ذلك لغلوبال نتساءل لمذا انتظرت الشركة العامة للصرف الصحي بحماة طيلة فصل الصيف حتى سلمت موقع المشروع شتاء للشركة المنفذة ، سيما أن بداية العمل بدأت من موقع خطير جدا، وقد تحول يوم أمس الماطر إلى برك من المياه بعمق أكثر مترين ونصف المتر وضاعت فية معالم الطريق ، وكان أشبة بالمصيدة .


في كل الأحوال الشركة العامة للمشاريع المائية تدرك حساسية الموقع وتركه مفتوحا ، ولذلك فهي تحفر من هنا وتطمر من هناك ، هذا ما شاهدناه يوم امس.


حيث قال أحد العاملين في المشروع لغلوبال لايجوز الأغفال عن هذه الحفريات ابدا كي لاتقع حوادث مرورية مؤسفة متمنيا عدم توقف العمل فيه قبل نهايتة.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

− 3 = 7