خبر عاجل
الهطلات المطرية ببادية تدمر مبشرة…مدير زراعة حمص لـ «غلوبال»:21 ألف مزارع قمح سيحصلون على الدفعة الثانية من الأسمدة وفاة إمرأة في دمشق إثر سقوطها من الطابق الثامن بسام كوسا يعتذر من أهالي الشام مدير عام المنتجات الحديدية والفولاذية بحماة لـ«غلوبال»: توقف المعمل عن الإنتاج بسبب قلة مخصصات المازوت وسنعود للإنتاج بعد أيام الذهب يسجل رقماً قياسياً جديداً تسرب الممرضين من المشافي العامة مازال مستمراً… رئيس مكتب الخدمات الطبية باتحاد عمال السويداء لـ« غلوبال»:السبب عدم إنصافهم وظيفياً تخصيص 7 طلبات يومياً لمازوت التدفئة في اللاذقية…مدير «سادكوب» لـ«غلوبال»: 235 ألف عائلة حصلت على مخصصاتها صندوق المعونة الاجتماعية مستمر بدعم أسر الشهداء والجرحى… العرنجي لـ”غلوبال”: نواجه صعوبات في متابعة تنفيذ القروض الأفران الخاصة تستحوذ على رقابة «تموين حلب»…معاون مدير التجارة الداخلية لـ«غلوبال»:حرمان من مادتي الخميرة وأكياس النايلون مدير الحدائق في دمشق لـ«غلوبال»: تنظيم أكثر من مئة ضبط مخالفة قطع أشجار وضبط أربعة مستودعات للأخشاب غير النظامية
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

حلب تنوي رفع تعرفة وسائل النقل أيضاً … عضو المكتب التنفيذي في المحافظة ل”غلوبال”: تطبيق الـ”جي بي أس” على بعض الخطوط

خاص حلب – رحاب الإبراهيم

يبدو أن مدينة حلب لن تنتظر كثيراً حتى ترفع تعرفة ركوب وسائل النقل العامة، أسوة بالعاصمة دمشق، التي أصدرت قرارها أمس، حيث “تطبخ” الجهات المعنية هذا القرار على نار هادئة ليخرج بصيغة ترضي جميع الأطراف وخاصة بعد اقتراب تطبيق نظام “الجي بي أس” على بعض الخطوط في العاصمة الاقتصادية.

التلويح بقرب إصدار قرار تعديل تسعيرة ركوب وسائل النقل العامة أكده لـ”غلوبال” ماهر خياطة عضو المكتب التنفيذي في محافظة حلب لشؤون النقل، بإشارته إلى مناقشة هذا الأمر في لجنة نقل الركاب وإرسال الكتاب إلى مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بحلب، من أجل دراسته وحساب التسعيرة بدقة على نحو يرضي كافة الأطراف.

وبين خياطة أن دراسة تعديل سعر تعرفة الركوب هدفها تحسين واقع النقل في محافظة حلب، الذي يجده غير ملبي لطموحات محافظة حلب ورغبات المواطنين، الذين يضطرون في أوقات كثيرة إلى دفع مبلغ أكبر من التعرفة المحددة بغية الخلاص من الازدحام والوصول دون معاناة إلى البيت أو مكان عمله، مشدداً إلى قيام بعض السائقين بالمقابل بالحصول على حصتهم من المازوت المدعوم وبيعه بدل تشغيل مركباتهم، إضافة إلى تقاضي تسعيرة زائدة عن التسعيرة الرسمية، بالتالي يُعمل في كل الاتجاهات من أجل ضبط هذه التجاوزات وتنظيم واقع النقل في مدينة حلب عبر قوننة التسعيرة وإصدار تعرفة منطقية، وبالتوازي مع ذلك سينطلق العمل بتطبيق نظام الـ” جي بي أس” على بعض الخطوط في مدينة حلب بهدف المساهمة في حل مشكلة النقل ومنع متاجرة بعض ضعف النفوس بمادة المازوت المدعومة.

وتوقع خياطة إصدار تعرفة ركوب وسائل النقل العامة قريباً، مشيراً أن التسعيرة ستكون معادلة تقريباً للتسعيرة الصادرة في مدينة دمشق، التي اعتبرها منطقية وخاصة عند معرفة أن السائقين لا يلتزمون بالتسعيرة السابقة ويتقاضون سعر أعلى، ويضطر المواطن إلى دفعها، بالتالي التسعيرة الحالي ستسهم في وضع حد لهذه المخالفات وتمنع التسعير الكيفي.

وبين خياطة أن محافظة حلب تسعى بكل إمكانياتها لتحقيق الاستقرار في قطاع النقل وحل مشاكله وتخفيف الازدحام في المدينة، لذا يتم التركيز بالدرجة الأولى على وسائل النقل الداخلي العامة وضخ أكبر عدد ممكن من الباصات في مختلف أحياء حلب، بالتوازي مع باصات النقل الداخلي المستثمرة من القطاع الخاص، إضافة إلى “السرافيس” الصغيرة.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

− 1 = 1