خبر عاجل
الشامي يطلق غداً فيديو كليب أغنية “وين” عابد فهد مع معتصم النهار ودانييلا رحمة في رمضان 2025 6 حرائق حراجية في نهر البارد بالغاب… مدير الحراج بوزارة الزراعة لـ«غلوبال»: مفتعلة وتمت السيطرة عليها تباعاً ما أدى لحصر أضرارها نسعى لافتتاح صالات جديدة… مدير السورية للتجارة باللاذقية لـ«غلوبال»: تسعير المواد وفق الصنف والنوعية المباشرة بتنفيذ خطة تأهيل المدارس… مدير الخدمات الفنية بدير الزور لـ«غلوبال»: تتضمن تأهيل 75 مدرسة بقيمة 20 مليار ليرة مواطنون بحمورية يطالبون بتحسين جودة الرغيف… مدير مخبز البلدة لـ«غلوبال»: الخبز جيد ونسعى للأفضل دائماً سعي لأتمتة خدمات المخاتير… رئيس لجان الأحياء بدمشق لـ«غلوبال»: لا دراسة لزيادة التسعيرة حالياً بحثاً عن فرص عمل والدخل… شباب يحفرون في مناجم “البوتات“… خبير تقني لـ«غلوبال»: مضيعة للوقت ولها آثار نفسية سلبية الإرهابيون تحت مقصلة التقارب السوري التركي خطة لتعبيد طريق الكورنيش… مدير المواصلات الطرقية بدرعا لـ«غلوبال»: الطريق حيوي وبحاجة إلى أعمال صيانة كاملة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | نيوز

طبيب سوري يحذّر من ذروة رابعة لفيروس كورونا

يبدو أن فيروس كورونا في سورية لا يزال يواصل تمرّده وانتشاره وسط دخوله بمرحلة جديدة يبدو أنها ليست بأقل خطرا من سابقاتها.

مدير مشفى المواساة  الدكتور عصام الأمين، قال أن “البلاد مرت بثلاث ذروات لفايروس كورونا الأولى في شهري تموز وآب 2020 والثانية في شهري تشرين الثاني وكانون الأول والثالثة في شهري آذار ونيسان من العام الحالي، وتسطح المنحنى بعدها ونزل لحدوده الدنيا، وبداية من الأسبوع الأول لشهر آب ازداد عدد الحالات المشتبهة بالإصابة والتي تراجع قسم الإسعاف”.

وأضاف الأمين، أن “الحالات الزائدة هي بحوالي 20% عن أدنى مستوى وصلت له بعد الذروة الثالثة، ولسنا بمنأى عن الدخول في ذروة رابعة، وهناك خطط جاهزة للعودة لتطبيق الإجراءات خلال ساعات”.

وتابع القول: “طرأ على الفايروس عدد كبيرة من الطفرات، أشهرها هي “ألفا” البريطاني و”بيتا” الجنوب افريقي و”غاما” البرازيلي و”دلتا” الهندي، ولكن لا يوجد أي دليل أن كل طفرة نشأت في المكان الجغرافي المذكور، ولكنها انتشرت فيها بأعداد كبيرة”.

وأضاف: “المتحور “دلتا” انتشر بشكل واسع في الهند، بين أشهر آذار ونيسان وأيار، حيث سجلت أكثر من 400 ألف إصابة يوميا وانتقلت من المركز الخامس في تعداد الإصابات للمركز الثاني والثالث في الوفيات، و ما يميز متحور “دلتا” أنه سريع الانتشار أكثر بـ 60 % من “ألفا” البريطاني، ويخترق الخلايا الحية والنسيج الرئوي بصورة أسرع”.

وقال الأمين: “لا زالت كافة اللقاحات المعتمدة عالميا تغطي كل المتحورات بما فيها المتحور “دلتا” ولا تغيير في البروتوكول العلاجي أيضا، و تلقي اللقاح لا يعني عدم الإصابة بالفايروس، ولكن تكون الأعراض في حال الإصابة عادة من النوع الخفيف أو المتوسط، وعدد الحالات التي تدخل إلى العناية وعدد الوفيات من غير الملقحين أكثر بـ 25 مرة من الملقحين”.

وختم الأمين بتصريحات لإذاعة شام اف ام، “لا نعرف إذا كان متحور “دلتا” وصل إلى سورية لأنه لا يوجد لدينا التقنية التي تفرق بين الطفرات والمتحورات، و هناك أكثر من 4 مليار شخص عبر العالم تلقوا اللقاح، ولكن في سورية هناك تردد في موضوع تلقي اللقاح علما أنه آمن ويقي من الإصابة الشديدة والحرجة”.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *