خبر عاجل
انخفاض درجات الحرارة… الحالة الجوية المتوقعة خلال الثلاثة أيام القادمة تسرب مياه الصرف الصحي من أبرز الصعوبات… مدير اتصالات ريف دمشق لـ«غلوبال»: حلول البلديات غير مجدية وننسق لحماية غرف التفتيش بالكامل مشروع البنى التحتية الأضخم في سورية… مدير الدراسات بمحافظة دمشق لـ«غلوبال»: دراسة تنفيذ عقدة المجتهد – باب مصلى بمراحلها الأخيرة اندفاع غربي لتصحيح العلاقة مع دمشق 77 ألف طن تقديرات الإنتاج من الفستق الحلبي للموسم الحالي… مدير مكتب الفستق لـ«غلوبال»: سعر الكيلو في الحقل 38 ألف ليرة خطة زراعية طموحة للموسم القادم… مدير زراعة دير الزور لـ«غلوبال»: زيادة مساحة الأراضي المخطط زراعتها بالمحاصيل الاستراتيجية وقوع حادثتي انفجار سيارة ودراجة نارية في أحياء المدينة… رئيس دائرة الجاهزية بصحة حماة لـ«غلوبال»: وفاة مواطن وآخر حالته حرجة عدسة غلوبال ترصد انطلاق أول بطولة للبادل في سورية رائحة الصرف الصحي تزكم أنوف مراجعي مصرف التسليف الطلابي بالسويداء… مدير المصرف لـ«غلوبال»: معوقات منعتنا من الانتقال للمبنى الجديد دفعة جديدة من بوابات الإنترنت… مصدر في السورية للاتصالات لـ«غلوبال»: التركيز بالتوزيع سيكون للمناطق الريفية والمقاسم المحتاجة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | نيوز

عضو بالفريق الاستشاري لمواجهة كورونا يدقّ ناقوس الخطر

اعتبر عضو الفريق الاستشاري لمواجهة فيروس كورونا، الدكتور  نبوغ العوا، بأن “هناك تباطؤ من قبل الفريق الحكومي بعودة فرض الإجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس، علماً أن كل الدول المجاورة أعلنت النفير بسبب انتشار المتحور الهندي بكثرة”.

وبين العوا خلال لإذاعة “ميلودي إف إم”، “أنه كلما تباطأت الحكومة باتخاذ الإجراءات كلما زادت الإصابات، وهذا ما حدث بالذروة الثالثة حينما طالبنا بإغلاق المدارس الابتدائية لتخفيف الانتشار لكن قرار الإغلاق تأخر كثيراً”.

ولفت العوا إلى “أننا دوماً نتأخر وننتظر تفاقم الإصابات حتى تُعلن الإجراءات ولا يتم الحديث عن المشكلة إلا بعد تزايد الانتشار بصورة كبيرة”، مؤكداً أن “هناك عدداً كبيراً من إصابات كورونا وبعضها خطيرة ومع ذلك ما زال الناس مستهترون، حتى أن جزءاً كبيراً من السلك الطبي غير ملتزم بالإجراءات وكذلك الحكومة لا تقوم بالإجراءات اللازمة”.

وقال العوا: “رفعنا توصيات الفريق الاستشاري مع أعداد الإصابات وخطورتها للفريق الحكومي المسؤول والمعني باتخاذ القرارات والإجراءات، علماً أن التوصيات المطلوبة لم تتغير منذ ظهور الفيروس بسورية كالتباعد والكمامة والأراكيل”.

ولفت إلى أن “اللقاح لا يمنع الإصابة لكن في حال حدثت تكون خفيفة ومع ذلك قد يكون الملقح المصاب ناقلاً للعدوى للآخرين”.

واوضح العوا أن “المتحور الهندي يصيب فئتي الشباب والكبار بنفس القوة وهو أسرع من سابقاته ويصيب الرئة بسرعة، ويصيب 80 بالمئة من الناس حتى الملقحين كذلك، لكن بشكل أخف، وحضانته 24 ساعة بعدما كانت أسبوع أو خمسة أيام، مؤكداً أن فئة الشباب تصاب بأعراض مختلفة من بينها الجلطات لا سيما المدخنين وحاملي الأمراض الصدرية كالربو”.

وأكد الدكتور العوا “بأن فيروس كورنا يرفع نسبة الإصابة بالجلطات لا سيما عند الشباب وارتفاع نسب الوفيات بالتجلطات عند الشباب بشكل عام وليس بسبب كورونا فقط، هو لأن أوعية الشاب مختلفة عن أوعية المتقدم بالسن وتصيبه جلطة حادة وتستهدف الأوعية الرئيسية أما الكبير فتصيب الأوعية الفرعية لذا يكون هناك وقت لإنقاذه”.

ونصح العوا بأن “أخذ المميعات بشكل فردي قد يسبب نزيف ويؤدي للموت، بالتالي لا يجوز أخذها دون وصفة طبية بغية تجنب الجلطة لأن هناك أكثر من 50 نوع والطبيب يصف النوع المناسب حسب وضع القلب والضغط وأوعية الدم”.

وأضاف: “كل اللقاحات لها نفس السوية تقريباً وتعطي أجسام مضادة لفيروس كورونا“.

وسجلت وزارة الصحة أمس ٨٠ إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع العدد الإجمالي إلى ٢٦٧٩٩.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *