خبر عاجل
معالجة وضع ازدحام السيارات في سوق الهال… مصدر بمحافظة دمشق لـ«غلوبال»: غرامة مالية وحجز للسيارات المخالفة للتعليمات بعد الـ 100 والـ200 أسواقنا تستعد لنبذ فئات نقدية أكبر… خبير أسواق لـ«غلوبال»: لها قوة إبراء ورفضها جريمة لكنها تزيد الجهد والوقت وتعقد الحسابات سلوم حداد ونضال نجم يعيدون ذكريات “الكواسر””شقيف” و “الكاسر” في عمل جديد تعويل على الأشجار المثمرة لتخطي الظروف المناخية… رئيس دائرة الأشجار المثمرة في زراعة حمص لـ«غلوبال»: دراسة لنشر الفستق الحلبي بعد تأمين المحروقات والمبيدات والري اللازم هل يصلح المعتمدون ما عجزت عنه المصارف؟ الشامي يطلق غداً فيديو كليب أغنية “وين” عابد فهد مع معتصم النهار ودانييلا رحمة في رمضان 2025 6 حرائق حراجية في نهر البارد بالغاب… مدير الحراج بوزارة الزراعة لـ«غلوبال»: مفتعلة وتمت السيطرة عليها تباعاً ما أدى لحصر أضرارها نسعى لافتتاح صالات جديدة… مدير السورية للتجارة باللاذقية لـ«غلوبال»: تسعير المواد وفق الصنف والنوعية المباشرة بتنفيذ خطة تأهيل المدارس… مدير الخدمات الفنية بدير الزور لـ«غلوبال»: تتضمن تأهيل 75 مدرسة بقيمة 20 مليار ليرة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | محلي | نيوز

كشف تفاصيل جديدة عن قرض “التأمين الصحي”

بين معاون مدير عام مصرف التسليف الشعبي عدنان حسن، أن بوليصة التأمين ستغطي سقف قرض الدخل المحدود 5 ملايين ليرة وأن ما تم التصريح عنه سابقاً بأن السقف الذي تغطيه بوليصة التأمين سيكون مليوني ليرة كان قبل رفع سقف قرض الدخل المحدود وأن بوالص التأمين ستكون متوافرة لدى فروع المصرف ومكاتبه لكن كل هذه القضايا مازالت قيد البحث والنقاش مع المؤسسة السورية للتأمين.

واعتبر أن الكثير من العاملين في الجهات العامة لديهم الرغبة في الحصول على قرض الدخل المحدود لكن توافر الكفلاء يحول دون ذلك وفي حال طرح هذه البوليصة قريباً سيكون حلاً جيداً لهذه المشكلة.

وعن قيمة البوليصة وكيفية تسديدها، بينحسن في تصريحات صحفية، أنه لم يتم التوافق بعد على ذلك مع المؤسسة لكنها ستكون في الحدود الدنيا لكونها تستهدف أصحاب الدخل المحدود.

وكان التسليف الشعبي بين أنه سيتم تصميم بوليصة تأمين خاصة بقروض الدخل المحدود تشمل التأمين على الحياة والتأمين على سداد القرض على أن يتم حسم قيمة البوليصة من القرض مباشرة وتحويل هذه القيمة لمصلحة المؤسسة السورية للتأمين وأن هذه الخدمة اختيارية وتعود لرغبة طالب.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *