خبر عاجل
الشامي يطلق غداً فيديو كليب أغنية “وين” عابد فهد مع معتصم النهار ودانييلا رحمة في رمضان 2025 6 حرائق حراجية في نهر البارد بالغاب… مدير الحراج بوزارة الزراعة لـ«غلوبال»: مفتعلة وتمت السيطرة عليها تباعاً ما أدى لحصر أضرارها نسعى لافتتاح صالات جديدة… مدير السورية للتجارة باللاذقية لـ«غلوبال»: تسعير المواد وفق الصنف والنوعية المباشرة بتنفيذ خطة تأهيل المدارس… مدير الخدمات الفنية بدير الزور لـ«غلوبال»: تتضمن تأهيل 75 مدرسة بقيمة 20 مليار ليرة مواطنون بحمورية يطالبون بتحسين جودة الرغيف… مدير مخبز البلدة لـ«غلوبال»: الخبز جيد ونسعى للأفضل دائماً سعي لأتمتة خدمات المخاتير… رئيس لجان الأحياء بدمشق لـ«غلوبال»: لا دراسة لزيادة التسعيرة حالياً بحثاً عن فرص عمل والدخل… شباب يحفرون في مناجم “البوتات“… خبير تقني لـ«غلوبال»: مضيعة للوقت ولها آثار نفسية سلبية الإرهابيون تحت مقصلة التقارب السوري التركي خطة لتعبيد طريق الكورنيش… مدير المواصلات الطرقية بدرعا لـ«غلوبال»: الطريق حيوي وبحاجة إلى أعمال صيانة كاملة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | نيوز

مدير عام سابق: بداية الإصلاح الإداري يبدأ من إلغاء وزارة التنمية الإدارية

انتقد مدير عام المصرف الصناعي السابق قاسم زيتون مؤتمر الإصلاح الإداري الذي عقدته وزارة التنمية الإدارية على مدى عشرة أياّم.

وكتب زيتون في صفحته على فيس بوك: انتهى مؤتمر الإصلاح الإداري الذي نظم برعاية وزارة التنمية الإدارية وخرج بمجموعة من التوصيات او المهام المطلوبة في المرحلة القادمة لنكون بالمحصلة أمام إدارة فعالة ورشيقة كما ورد .

وقال: كلمة فعالة هي كلمة عامة يقصد منها ان تكون الإدارات أكثر فعالية في تحقيق المطلوب منها في الوقت المناسب وحسب الإمكانيات المتوفرة، أما أن تكون الإدارة رشيقة فهو تعبير غريب الوصف بالنسبة للإدارة ولكن يفهم منه أن تؤدي الإدارات مهامها بأقل عدد من العاملين، وعدد أقل من المديريات بدلاً من ان تكون كتلة ضخمة لا مبرر لها، بالطبع هذا تفسيري انا لكلمة رشيقة مع انني ارى هذا الوصف ليس من صفات وميزات الادارة .

وأضاف زيتون: بالعودة إلى مخرجات المؤتمر وتوصياته نرى اننا ما زلنا ندور في نفس الحلقة المفرغة وهو عملية تجميل الواقع السيئ وتحسينه وتهذيبه لأننا باختصار لم نتعود حتى الآن أن نبدأ بمنهاج جديد بل تركزت ثقافتنا ان نضع كل ما هو قديم وبكل عيوبه وميزاته امامنا ثم نحاول التخلص من هذه العيوب ظناً منا اننا نستخلص من القديم شيئاً مميزاً اذا عالجنا العيوب المكتشفة، متناسين او غير مدركين ان الاصلاح لا يأتي بترميم الموجود وانما يبنى على اساس فكري جديد وبالتالي الاصلاح يكون بالفكر اولاً وهذا الفكر هو من ينتج الاصلاح لا أن يكون بقرار ولا بقانون ولا باجتهادات.

وتابع زيتون: إن إصلاح الفكر في سورية يتم عبر اصلاح منظومة التعليم بكل مراحلها من الابتدائية الى نهاية المرحلة الجامعية، وبالتالي الإصلاح يبدأ بالبشر والعنصر البشري كفيل بانتاج كل شيئ لنقف عن دعم كل شئ في سورية وندعم التعليم بكافة مراحله لأننا احوج الى ذلك من دعمنا لرغيف الخبز، اما ما دامت مدارسنا وجامعاتنا بهذه الصورة المتردية التي لا تخرج الكفاءات والاختصاصات المطلوبة فكل ما نفعله هو عبث، اضافة الى ناحية مهمة لا بد من رؤيتها وهي ان الادارة فن وموهبة مثلها مثل الفنون وكرة القدم والشعر و تصقل هذه المواهب عند اكتشافها فالاداري لا يصنع صنعاً وهنا نعود لاهمية المدارس والجامعات في اكتشاف المواهب الادارية لتستكمل المؤسسات صقلها وتدريبها، وانا ارى أن مهمة وزارة التربية و وزارة التعليم العالي و وزارة الثقافة أهم بكثير من دور وزارة التنمية الادارية، وما دامت هذه الوزارة مستمرة في هذا الاداء وهذا الطريق الذي لا يوصلنا الى غايتنا فإن بداية الاصلاح الاداري يبدأ من الغاء وزارة التنمية الإدارية.

وكان المؤتمر عقد منذ تاريخ 20 حزيران حتى 30 حزيران.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *