خبر عاجل
معالجة وضع ازدحام السيارات في سوق الهال… مصدر بمحافظة دمشق لـ«غلوبال»: غرامة مالية وحجز للسيارات المخالفة للتعليمات بعد الـ 100 والـ200 أسواقنا تستعد لنبذ فئات نقدية أكبر… خبير أسواق لـ«غلوبال»: لها قوة إبراء ورفضها جريمة لكنها تزيد الجهد والوقت وتعقد الحسابات سلوم حداد ونضال نجم يعيدون ذكريات “الكواسر””شقيف” و “الكاسر” في عمل جديد تعويل على الأشجار المثمرة لتخطي الظروف المناخية… رئيس دائرة الأشجار المثمرة في زراعة حمص لـ«غلوبال»: دراسة لنشر الفستق الحلبي بعد تأمين المحروقات والمبيدات والري اللازم هل يصلح المعتمدون ما عجزت عنه المصارف؟ الشامي يطلق غداً فيديو كليب أغنية “وين” عابد فهد مع معتصم النهار ودانييلا رحمة في رمضان 2025 6 حرائق حراجية في نهر البارد بالغاب… مدير الحراج بوزارة الزراعة لـ«غلوبال»: مفتعلة وتمت السيطرة عليها تباعاً ما أدى لحصر أضرارها نسعى لافتتاح صالات جديدة… مدير السورية للتجارة باللاذقية لـ«غلوبال»: تسعير المواد وفق الصنف والنوعية المباشرة بتنفيذ خطة تأهيل المدارس… مدير الخدمات الفنية بدير الزور لـ«غلوبال»: تتضمن تأهيل 75 مدرسة بقيمة 20 مليار ليرة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | نيوز

نائب في البرلمان: بعد فترة وجيزة جدا ستنسون كل معاناتكم ومنها الكهرباء وارتفاع الأسعار!

تحدث عضو مجلس الشعب العربي خالد العبود عن أزمة الكهرباء و غلاء الأسعار الكبير في الأسواق، مبشرا بانفراجات قريبة.

وكتب عبود في منشور له على الفيسبوك: بعد فترة وجيزة جدّاً، سوف ينسى السوريّون كلّ عذاباتهم، وكلّ الظروف التي مرّت عليهم، من حاجةٍ وعوزٍ وضيقٍ وظروفِ حياةٍ سيئةٍ جدّاً.

وأضاف: سوف ينسون انقطاع الكهرباء، وشحّ المحروقات، وأسعار المواد المرتفعة جدّاً، وينسون أجورهم ورواتبهم المتدنية، وسوف ينسون تماماً مشاهد قراهم ومدنهم المظلمة، وأرواحهم الغاضبة والمستنفر..

و ختم عبود بالقول: مرحلةٌ ويصبح كلّ هذا من الماضي، مرحلة أخرى جديدة، مرحلةٌ سيراجعون بها أيامهم الماضية، ومواقفهم الماضيّة، وسيشعرون عندها بأهميّة وفرادة البطولات التي قاموا بها، في مواجهة محاولة اقتلاعهم من جذورهم!

هذه التصريحات لاقت أصداء وردود فعل شديدة ومتباينة على مواقع التواصل الاجتماعي، ما دفع العبود لإعادة الرد، و دافع عن توقعاته المتفائله قائلا: “أيّها السوريّون.. هذه ليست نبوءات، وإنّما هي معادلات!!.

وأضاف العبود: “الدولة التي فقدت أكثر من 70% من أرضها الوطنيّة، وتمّ السيطرة عليها، من قبل مجموعات فوضى وإرهاب، تجمّعت عليها من كلّ مزابل الدنيا، وعادت هذه الدولة واستعادت أغلب تلك الأراضي!!، والدولة التي تمّ السّطو على مقدراتها، وعلى إمكانياتها، وعلى أملاك شعبها، وعلى خزائن غذاء مواطنيها، فنُهب كلّ شيء، كلّ شيء، وظلّت واقفة!!، والدولة التي قدّم شعبها مئات آلاف الضحايا، في وجه أعتى عدوان تاريخيّ، يحصل على وطن، وشرّد الملايين من مواطنيها، تحت عناوين متعدّدة وعديدة، ولم تتفكّك ولم تتقسّم!!، والدولة التي تجتمع عليها عشرات الدول، بكلّ إمكانياتها وطاقاتها، وتحاول تفتيتها وشطبها من على خارطة العالم، ولا تستطيع!!، والدولة التي يطبّق على شعبها كلّ أنواع التغييب والتغريب والتهديد والحصار، وكلّ أشكال التفريق والتقسيم والتضييع والتطويف، وكلّ ألوان التعذيب والذبح والقتل والتشريد والتنكيل، ويبقى هذا الشعب حريصاً على هذه الدولة!!..

وتابع القول: “هي دولةٌ، بالضرورة، قادرةٌ على تستعيد دورها، وقادرةٌ على أن تستعيد ثقة مواطنيها بها، وقادرة على أن توفّر لمواطنيها، من جديد، حياة كريمةً، وقادرةٌ على أن تحجز لها موقعاً ودوراً جديدين، على مستوى خارطة نفوذ الدول الآمنة والمستقرة والعزيزة والكريمة.

وشدد العبود أن ما ذكره في تدوينته السابقة “ليست نبوءات، وليست حتميات ماركسيّة”، وقال انها “معادلات حتميّة تاريخيّة، ومخرجات موضوعيّة حقيقيّة، لمدخلاتٍ موضوعيّة حقيقيّة، طالما حكمت التاريخ، وساهمت في إنتاج صيرورته”.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *