خبر عاجل
عودة ميمونة للعلاقات مع الأشقاء الأعلاف تستجر تفل الشوندر وتنهي قصة إبريق الزيت… مدير أعلاف حماة لـ«غلوبال»: شريطة أن تكون صالحة للتخزين عبير نعمة تعلن عن حفل جديد لها في سورية أجواء خريفية وماطرة…الحالة الجوية المتوقعة في الأيام المقبلة الفتوة يفوز على العهد في الجولة الثانية من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي عدوان اسرائيلي على محيط دير الزور تحذيرات من انتشار مواد غذائية ضارة في الأسواق… نائب رئيس جمعية حماية المستهلك بدمشق لـ«غلوبال»: ضرورة رفع شعار سلامة الغذاء الاحتطاب الجائر ما زال ينتهك غاباتنا… رئيس دائرة الحماية بمديرية الحراج لـ«غلوبال»: متابعة دقيقة لحماية الحراج وضبط المخالفين صناع المستقبل..! العثور على جثة لرجل مختف منذ شهر ونصف… مدير الدفاع المدني باللاذقية لـ«غلوبال»: نُقلت للمشفى الوطني وتم التأكد من هويتها
تاريخ اليوم
اقتصاد | سياسة | نيوز

الملتقى الاقتصادي السوري الإيراني يبحث آليات تعزيز التعاون بين البلدين

تركزت أعمال الملتقى الاقتصادي السوري الإيراني الذي عقد في دمشق على مناقشة تطوير التعاون التجاري والاقتصادي والاستثماري بين البلدين وتفعيل دور القطاع الخاص لإقامة مشاريع استثمارية تجارية وصناعية مشتركة.
و بين رئيس اتحاد غرف التجارة السورية محمد أبو الهدى اللحام أن فرص التعاون الاقتصادي والتجاري المستقبلي بين سورية وإيران تتطلب مزيدا من العمل والزيارات المتبادلة لافتا إلى وجود العديد من التسهيلات التي تأخذ مجراها الفعلي ما يبشر بتطور العلاقات الاقتصادية بين البلدين والارتقاء بها الى مستوى العلاقات السياسية القائمة.
بدوره بين رئيس مركز تجارة ايران للتجارة في دمشق أصغر ميرزائي أن إطلاق العمل في هذا المركز نهاية العام الماضي ساهم في تقوية العلاقات الاستثمارية والتجارية بين البلدين وتطوير التجارة البينية وفتح علاقات التعاون بين الشركات السورية والإيرانية.
من جانبه دعا رئيس الغرفة التجارية السورية الإيرانية المشتركة كيوان كاشفي إلى تفعيل دور القطاع الخاص التجاري والإنتاجي من البلدين في توطيد التعاون الاقتصادي السوري الإيراني المشترك وأن تأخذ الغرف دورها لإجراء تحولات على صعيد التعاون الاقتصادي في المستقبل.
ونهى الطرفين مؤكدين على تمتين وتعزيز التعاون الاقتصادي بين سورية وايران واطلاق المبادرات والشراكات وكل ما من شانه الارتقاء بهذا التعاون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *