خبر عاجل
مطار حلب الدولي خارج الخدمة جراء الاعتداء الاسرائيلي عليه 4 كيلو ذهب يباع يومياً في دمشق… رئيس الجمعية الحرفية للصياغة لـ«غلوبال»:عيد الأم نشط حركة السوق والسعر مرهون بتطورات أزمة المصارف الجو غائم ودرجات الحرارة حول معدلاتها…الحالة الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمه لجنة الإنقاذ الدولية: سورية الأكثر عرضة للكوارث المناخية والاحتباس الحراري عدوان اسرائيلي يستهدف محيط مطار حلب الدولي بهذه الصور عايد النجوم أمهاتهم بعيد الأم السيد الرئيس يبحث مع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة الأجراءات العملية للتعافي من الزلزال تحايل على تسعيرة المأكولات الشعبية…مصدر بوزارة التجارة الداخلية لـ«غلوبال»: التسعيرة مازالت معتمدة وهامش زيادة على أسعار سندويش فلافل الصمون والسياحي المجلس العلمي الفقهي في وزارة الأوقاف: يوم  الخميس أول أيام شهر رمضان المبارك المصرف العقاري:قريباً توحيد شبكة صرافات جميع المصارف ضمن شبكة واحدة
تاريخ اليوم
نيوز

انجاز عمل جراحي عبر التخدير لأول مرة في سورية

أجريت اليوم لأول مرة في سورية عملية جراحية نوعية لاستئصال حنجرة تام مع تجريف عنق انتقائي ثنائي الجانب إضافة إلى تصنيع المريء عبر التخدير القطني لمريض يبلغ من العمر 61 عاماً.


ونجح فريق طبي في الهيئة العامة لمشفى دمشق المجتهد بإجراء هذه العملية، وأوضحت الاختصاصية رئيسة الشعبة الأذنية في المشفى الدكتورة رزان الجاسم أن نجاح العملية ونوعيتها يعود لاستخدام التخدير القطني للرقبة نظراً لخطورة التخدير العام على حياة المريض لوجود سوابق نفاخ رئوي متوسط الشدة لديه مع سرطان حنجرة شائك الخلايا من الدرجة الثانية لمنطقة المزمار وفوق المزمار.


ولفتت الدكتورة الجاسم إلى أنه بعد إجراء الاستقصاءات والاستشارات الطبية تم اختيار “التخدير الرقبي فوق الجافية مع احصار رقبي موضعي” بدلا من التخدير العام وتمت دراسة الحالة بشكل مطول والتوصل إلى إمكانية إجرائها تحت تخدير موضعي مع تركين المريض قبل دخول العمليات لكيلا يتحرك أثناء إجراء العملية التي انتهت بزمن قياسي لم يتجاوز الأربع ساعات مشيرة إلى أن العملية التي أجريت الثلاثاء الماضي ناجحة بنتائج ممتازة والمريض ما زال تحت المراقبة الطبية وهو بحالة عامة جيدة ويتماثل للشفاء تدريجيا.
وقالت الدكتورة الجاسم: “بحسب المتابعة لمثل هذا النوع من العمليات يمكن القول إنها المرة الأولى على مستوى سورية التي تجرى هذه العملية تحت تأثير التخدير القطني بمنطقة فوق الجافية عبر الفقرات الرقبية لمدة أربع ساعات.. كما أنها تعد العملية رقم 11 على مستوى العالم حيث تم توثيق 10 عمليات مماثلة وفق الأخبار العالمية”.
وأوضحت الدكتورة الجاسم أن اختيار التخدير القطني الرقبي تم لعشرات العمليات لكنه كان يقتصر على الجراحات التي تستغرق وقتا قصيراً كاستئصال الدرق وجراحة الحنجرة القسيمة.
شارك بالعمل الجراحي فريق مؤلف من اختصاصي وفنيي التخدير في المشفى وعدد من الأطباء.
المصدر: سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 + = 7