خبر عاجل
أجواء شديدة الحرارة حتى نهاية الأسبوع… الأحوال الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمة مدينة ألعاب لأول مرة في القنيطرة… مصدر  بالمحافظة لـ«غلوبال»: مشروع استثماري ترفيهي سياحي ناجح للأطفال وللقادمين من الخارج مغتربون يشتكون من “صيط الغنى” وكثرة الطلبات من المعارف… خبير اقتصادي لـ«غلوبال»: الحوالات أصبحت  إحدى أهم مصادر الدخل للكثيرين لا إصابات بالمفرقعات أو الأعيرة النارية… مدير مشفى المجتهد لـ«غلوبال»: 14 إصابة طفيفة بالمراجيح خلال يومي العيد  50 % من المنشآت متوقفة وشحّ في المواد الأولية… مدير صناعة حمص لـ«غلوبال»: الحل بتنشيط مشاريع توليد الطاقة واستثمار الموارد وإعادة التأهيل غياب الكهرباء يرهق دواجن طرطوس… مدير المنشأة لـ«غلوبال»: خط خارج التقنين لخفض كلفة المنتج انفجار يهزّ صوران… رئيس مجلس المدينة لـ«غلوبال»: وفاة طفلين وجرح 3 أشخاص إنهاء عقد المهاجم ياسين سامية مع أربيل العراقي تعرّف على جدول مباريات منتخبنا للشباب في بطولة الديار العربية غرب آسيا الورشات والطوارئ على أتم الاستعداد لتلقي النداءات وتلبيتها… مصدر في كهرباء حماة لـ«غلوبال»: 20 مركز طوارئ في المدينة بدوام متواصل
تاريخ اليوم
اقتصاد | نيوز

بدء توزيع لصاقات السيارات لقاطني دمشق القديمة

بدأت محافظة دمشق توزيع لصاقات للسيارات الخاصة بالقاطنين في دمشق القديمة وفق عناوين سكنهم لدخولها والمبيت فيها.

ونقلاً عن مدير مديرية مدينة دمشق القديمة مازن فرزلي قوله إن الهدف من توزيع اللصاقات هو تنظيم حركة السير ووقوف السيارات داخل المدينة القديمة وذلك ضمن إجراءات المرحلة الثالثة من خطة المحافظة (دمشق القديمة دون سيارات)، مشيراً إلى أن الطلبات التي تقدم بها أصحاب الفعاليات التجارية للحصول على مهمات للسيارات العامة تتم دراسة إمكانية توجيهها إلى أقرب مرآب حسب موقع كل فعالية.

وتمنح مديرية مدينة دمشق القديمة لصاقات وفق تصميم خاص للمدينة القديمة للمواطنين القاطنين بهدف إحصاء كل السيارات ضمن الأحياء ليتم تحديد أماكن لوقوفها في مرحلة لاحقة وفق فرزلي الذي بين أن المديرية تستقبل طلبات المواطنين الراغبين بالتسجيل للحصول على مهمات لمدة أسبوعين إضافيين بدءاً من اليوم.

وكانت مديرية مدينة دمشق القديمة بدأت في بداية كانون الثاني الماضي استقبال طلبات المواطنين القاطنين في دمشق القديمة الراغبين بالحصول على مهمات لسياراتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *