خبر عاجل
حوادث … اعتقال تاجر مخدرات … واعتقال شخص بجريمة قتل مديرية جمارك دمشق تعلن عن مزادين علنيين لوريس قزق: تربينا أنا وشقيقي وسيم بلا أم، ووالدي ضحى بحياته من أجلنا وزارةالخارجية ترد على بيان ممثل الاتحاد الاوربي بشأن الأسلحة الكيميائية وزارة النقل تضع عشر عربات قطار في الرحلات المغادرة من اللاذقية إلى طرطوس مدير عام مياه حمص ل”غلوبال”: الضخ  جيد بالمدينة وتقتصر الأزمة على مناطق الريف وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك: قيمة مبلغ الدعم الإجمالي هو 5000 مليار ليرة … ولا علاقة لتطبيق آلية استبدال الدعم بمبلغ مالي في زيادة الرواتب وزارتي الدفاع والإدارة المحلية والبيئة تُسلمان الأراضي المطهرة في داريا إلى الجهات السورية المختصة بعد شح مادة المازوت … مطالبات شعبية بتعطيل للموظفين والطلاب ريثما يتم توفر المادة وعودة النقل للحالة الطبيعية في حماة … أسعار المشتقات النفطية إلى صعود غير مسبوق … وتأخر ملحوظ لورود رسائل البنزين
تاريخ اليوم
اقتصاد | نيوز

بعد طرح فئة ال ٥٠٠٠ ليرة.. جنون بالأسعار وتخوف من القادم

حلقت أسعار الكثير من المواد الغذائية في أسواق العاصمة دمشق بعد طرح الورقة النقدية الجديدة من فئة 5000 ليرة من قبل مصرف سورية المركزي.
فيما يتخوف المواطنون من اختفاء بعض المواد الأساسية من الأسواق بقصد الاحتكار من بعض التجار، و رفع الأسعار فيما بعد.


وفي اسواق العاصمة ارتفعت أسعار بعض المنتجات الغذائية الأساسية للحياة اليومية، حيث وصل سعر كيلو الأرز المصري 3000 ليرة مرتفعا 1000 ليرة، والسكر 2000 ليرة مرتفعا 300 ليرة، وليتر زيت دوار الشمس 5800 ليرة مرتفعا 800 ليرة، وزيت الزيتون 6000 ليرة، ومنظف غسيل 7000ليرة مرتفعا 1000 ليرة سورية.


وبلغ سعر ظرف الأندومي 500 ليرة مرتفعا 100 ليرة، وأوقية القهوة دون هيل إلى 2300 ليرة مرتفعةً من 2100 ليرة، وارتفع نصف كيلو المتة من 4800 ليرة إلى 5300 ليرة، وطال ارتفاع أيضاً أسعار المعلبات فوصلت سعر علبة المرتديلا حجم صغير 2000ليرة مرتفعة 500 ليرة، وعلبة الطون 3000 ليرة مرتفعة 1500 ليرة.
أما بالنسبة لأسعار الدجاج فسجل كيلو شرحات 8200 مرتفعا من 7800 ليرة، وردة 5500 مرتفعاً من 4800 ليرة، كستا 5800 مرتفعا 4800 ليرة سورية.


وكان وزير الاقتصاد محمد سامر خليل، قد صرح أن طرح الورقة النقدية الجديدة لن يؤدي إلى التضخم، مشيرا إلى أن الواقع الاقتصادي بدأ بالتحسن، وهناك معدلات نمو أفضل.


وذكر بيان للمصرف المركزي الإثنين الماضي، أن “الوقت أصبح ملائما وفق المتغيرات الاقتصادية الحالية لطرح الفئة النقدية الجديدة”، للتخفيض من كثافة التعامل بالأوراق النقدية، بسبب ارتفاع الأسعار والتخلص التدريجي من الأوراق النقدية التالفة، خاصة أن الاهتراء قد تزايد خلال الآونة الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

55 − 50 =