خبر عاجل
جاهزية وجداول مناوبة خلال عطلة الأضحى… الجهات المعنية في حمص لـ«غلوبال»: إجراءات مكثفة تحسباً لأي طارئ التعرف على مسببات احتراق وحدة إنتاج أطباق الكرتون… مدير منشأة الدواجن بطرطوس لـ«غلوبال»: نعمل على إعادة تأهيل المعمل وتطويره تسويق الشعير يبدأ… رئيس اتحاد فلاحي السويداء لـ«غلوبال»: توفير 5 آلاف كيس خيش المأزق الأمريكي..! عابد فهد يسخر من كاريس بشار: “شو فقدت الذاكرة؟! “ مرسوم رئاسي بتشديد العقوبات على سارقي مكونات شبكتي الكهرباء والاتصالات الأولوية في التركيب للجهات الحكومية…مدير المحروقات بدرعا لـ«غلوبال»: تزويد ألف مركبة بأجهزة التتبع خلال شهر أهالي قرية الريحان يطالبون بالنهوض بواقع الخدمات… نائب محافظ ريف دمشق لـ«غلوبال»: نعمل على تأمين متطلبات الوحدات الإدارية ارتفاع ملحوظ بدرجات الحرارة… الحالة الجوية المتوقعة دعم القطاع الزراعي بشكله الحالي نتائجه ضعيفة على الفلاحين وخزينة الدولة…وزير الزراعة لـ«غلوبال»: ضرورة مراجعة شاملة لسياسة  الدعم الزراعي
تاريخ اليوم
اقتصاد | خبر عاجل | نيوز

بيان لشركة محروقات بخصوص البطاقات المستبعدة من الدعم

أوضحت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) أن إجمالي التخفيف من العجز في المشتقات النفطية سنوياً للبطاقات المستبعدة يبلغ أكثر من ألف مليار ليرة سورية.

وأشار مدير التشغيل والصيانة في الشركة المهندس عيسى عيسى، إلى أن عدد البطاقات العائلية المستبعدة من الدعم بلغ 612154 بطاقة فيما بلغ عدد بطاقات آليات البنزين المستبعدة 381999 بطاقة أما عدد بطاقات آليات المازوت المستبعدة فبلغ 73111 بطاقة.

وعن مقدار التخفيف من العجز في تلك البطاقات، بين عيسى أنه يبلغ في مادة مازوت التدفئة وبمعدل 100 ليتر خلال الموسم لكل بطاقة 73.458.480.000 ليرة في حين يبلغ مقدار التخفيف من العجز في مادة البنزين وبمعدل 100 ليتر شهرياً لكل بطاقة 641.758.320.000 ليرة سنوياً.

وفيما يتعلق بمازوت الآليات بمعدل 200 ليتر شهرياً يكون التخفيف من العجز سنوياً 210.559.680.000 ليرة بينما في الغاز المنزلي بمعدل 6 أسطوانات سنوياً للبطاقة فيبلغ 75.662.234.400 ليرة وبالتالي يكون إجمالي التخفيف من العجز في المشتقات النفطية سنوياً للبطاقات المستبعدة 1.001.438.714.400 ليرة.

وأضاف عيسى أن هذه القيم متغيرة بتغير عدد البطاقات المستبعدة وتغيرات أسعار التكلفة للمشتقات النفطية.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *