خبر عاجل
أجواء شديدة الحرارة حتى نهاية الأسبوع… الأحوال الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمة مدينة ألعاب لأول مرة في القنيطرة… مصدر  بالمحافظة لـ«غلوبال»: مشروع استثماري ترفيهي سياحي ناجح للأطفال وللقادمين من الخارج مغتربون يشتكون من “صيط الغنى” وكثرة الطلبات من المعارف… خبير اقتصادي لـ«غلوبال»: الحوالات أصبحت  إحدى أهم مصادر الدخل للكثيرين لا إصابات بالمفرقعات أو الأعيرة النارية… مدير مشفى المجتهد لـ«غلوبال»: 14 إصابة طفيفة بالمراجيح خلال يومي العيد  50 % من المنشآت متوقفة وشحّ في المواد الأولية… مدير صناعة حمص لـ«غلوبال»: الحل بتنشيط مشاريع توليد الطاقة واستثمار الموارد وإعادة التأهيل غياب الكهرباء يرهق دواجن طرطوس… مدير المنشأة لـ«غلوبال»: خط خارج التقنين لخفض كلفة المنتج انفجار يهزّ صوران… رئيس مجلس المدينة لـ«غلوبال»: وفاة طفلين وجرح 3 أشخاص إنهاء عقد المهاجم ياسين سامية مع أربيل العراقي تعرّف على جدول مباريات منتخبنا للشباب في بطولة الديار العربية غرب آسيا الورشات والطوارئ على أتم الاستعداد لتلقي النداءات وتلبيتها… مصدر في كهرباء حماة لـ«غلوبال»: 20 مركز طوارئ في المدينة بدوام متواصل
تاريخ اليوم
حوادث | نيوز

تهريب قطع اثرية من ايدي البيزنطيين إلى ايدي تجار اليوم


وردة معلومات من قبل فرع الأمن الجنائي باللاذقية حول جرائم حيازة وتهريب وتجارة القطع الأثرية.

حيث تمكن الفرع من إلقاء القبض على المدعو (يونس – ك) مواليد ١٩٤٥، و(محمد – ك) مواليد ١٩٨٣، وذلك بمحلهما ضمن سوق الذهب المعد للفضيات وبالتحقيق معهما اعترفا بحيازة عدد من القطع الأثرية ضمن المحل، وفي سياق التحقيق اعترف المقبوض عليه الأول على العمل بتجارة القطع الأثرية والبيع والشراء من عدة أشخاص في كل من محافظات (اللاذقية – طرطوس – حمص – حماه).

ومن خلال التحري لمستودعه ضمن سوق القزاز تم مصادرة جميع القطع الأثرية برفقة عدد من خبراء الآثار وهي كالتالي ( ٣٧ قطعة أثرية منها ٣٦ ذهبية تعود للفترة البيزنطية والإسلامية – مجموعة من النقود البرونزية تعود للفترة الكلاسيكية – دمية فخارية – فأس من الحجر ونصلة من الصوان – أساور من الزجاج عدد اثنان – أختام من البرونز تعود للفترة الإسلامية عددها ستة عشر – عدة أختام من الحجر و البرونز).

وبعد إجراء الفحوصات الفنية من قبل خبراء مديرية الآثار باللاذقية تبين أن جميع المصادرات آنفة الذكر هي أثرية وتعود لفترات زمنية بعيدة ضمن الفترة البيزنطية والإسلامية وتم استلامها من قبلهم أصولاً لحفظها بالمتحف الوطني للآثار باللاذقية لاحقاً.


والتحقيقات جارية لكشف جميع المتورطين وسيتم تقديمهما للقضاء أصولاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *