خبر عاجل
الخنافس السوداء تغزو العاصمة وريفها… مدير الشؤون الصحية بدمشق لـ«غلوبال»: بدأت عمليات مكافحتها بمشاركة فنانين سوريين “الشبكة” مسلسل عن تأثير السوشيال ميديا فترات الوصل من 9‐13 ساعة… معاون مدير عام مياه دمشق وريفها لـ«غلوبال»: الواقع المائي جيد أزمة الصناعة الحلبية تزداد تعقيداً بلا حلول… الشهابي لـ«غلوبال»: ضرورة تخفيض أسعار الكهرباء والفيول للاستمرار الإنتاج العثور على جثة الطفل بعد 3 أيام على غرقه في ساقية ري… قائد الدفاع المدني بحمص لـ«غلوبال»: القناة خطرة وجرفت أحد عناصر الإنقاذ تعيين السوري نزار محروس مدرباً لنادي نوروز العراقي اتحاد كرة القدم في انتظار رد رسمي حول مكان مباراة منتخبنا وكوريا الشمالية تحسن ملحوظ بواقع التغذية… مدير كهرباء دير الزور لـ«غلوبال»: استبدال وتكبير استطاعة محولتين في محطتي الميادين والتيم نصر استراتيجي أم مسرحية مفبركة؟! لأول مرة مؤتمر للأطباء الشباب… نقيب أطباء حمص لـ«غلوبال»: سيكون حجر الزاوية لانبثاق فعاليات قادمة تكشف أفضل الخبرات والتقنيات الطبية
تاريخ اليوم
حوادث | نيوز

شرطيا مرور يقبضان على سارق مجوهرات في وضح النهار

أعلنت وزارة الداخلية أنه تم إلقاء القبض على شخص بعد ضبطه بالجرم المشهود وهو يقوم بسرقة مجوهرات من أحد محلات الصاغة في “شارع الحمرا” وسط العاصمة دمشق بقيمة 11 مليون ليرة سورية.

وأضافت الوزارة في بيان نشرته عبر صفحتها في موقع “فيسبوك” أن المقبوض عليه تم ضبطه من قبل الشرطيين “محمد نجيب”، و”حسن وريم”، من مرتبات شرطة المرور في دمشق خلال أداء مهامهما في تنظيم حركة مرور السيارة في شارع الحمرا، فأن الشرطيين سمعا نداء استغاثة من صاحب محل صاغة مجاور لمكان خدمتهما وهو يتعرض لعملية سرقة، حيث بادرا فوراً باللحاق بالسارق وقاما بإلقاء القبض عليه عند إشارة “دار السلام”.

تم استرداد المصاغ الذهبي المسرق والذي قُدّرت قيمته بنحو 11 مليون ليرة سورية، وتم تسليم المقبوض عليه إلى “قسم شرطة عرنوس” بـ”دمشق” لمتابعة التحقيقات وتقديمه إلى المحاكم المختصة، بحسب البيان.

بناءً على تلك الحادثة قام قائد شرطة محافظة دمشق اللواء حسين جمعة بتكريم الشرطيين على مساعدتهما في ضبط عملية السرقة، وفقاً لـوزارة الداخلية.

شهدت مدن ومناطق سورية خلال السنوات القليلة الماضية ارتفاعاً ملحوظاً بعمليات السطو والسرقة حيث وصل بعضها إلى ارتكاب جرائم قتل بهدف الاستحواذ على أموال ومقتنيات ثمينة للضحايا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *