خبر عاجل
الخنافس السوداء تغزو العاصمة وريفها… مدير الشؤون الصحية بدمشق لـ«غلوبال»: بدأت عمليات مكافحتها بمشاركة فنانين سوريين “الشبكة” مسلسل عن تأثير السوشيال ميديا فترات الوصل من 9‐13 ساعة… معاون مدير عام مياه دمشق وريفها لـ«غلوبال»: الواقع المائي جيد أزمة الصناعة الحلبية تزداد تعقيداً بلا حلول… الشهابي لـ«غلوبال»: ضرورة تخفيض أسعار الكهرباء والفيول للاستمرار الإنتاج العثور على جثة الطفل بعد 3 أيام على غرقه في ساقية ري… قائد الدفاع المدني بحمص لـ«غلوبال»: القناة خطرة وجرفت أحد عناصر الإنقاذ تعيين السوري نزار محروس مدرباً لنادي نوروز العراقي اتحاد كرة القدم في انتظار رد رسمي حول مكان مباراة منتخبنا وكوريا الشمالية تحسن ملحوظ بواقع التغذية… مدير كهرباء دير الزور لـ«غلوبال»: استبدال وتكبير استطاعة محولتين في محطتي الميادين والتيم نصر استراتيجي أم مسرحية مفبركة؟! لأول مرة مؤتمر للأطباء الشباب… نقيب أطباء حمص لـ«غلوبال»: سيكون حجر الزاوية لانبثاق فعاليات قادمة تكشف أفضل الخبرات والتقنيات الطبية
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

شكاوى من انتشار للقمامة وتعدٍ على الطرقات… رئيس بلدية قدسيا لـ«غلوبال»: عقد جديد للنظافة قريباً وتحديد أماكن البسطات والأكشاك في حزيران

خاص ريف دمشق – زهير المحمد

يشكو القاطنون في بلدة قدسيا بمحافظة ريف دمشق من تردي واقع النظافة، وانتشار البسطات في العديد من الشوارع، بالإضافة إلى سوء واقع العديد من الطرقات.

وأكد عدد من القاطنين في البلدة بشكوى أرسلوها عبر منصة تلغرام «غلوبال شكاوى المواطن» أن هناك إهمالاً في واقع النظافة، إذ لايتم ترحيل القمامة المجمعة بالحاويات بشكل يومي، ما يؤدي لانتشار الروائح الكريهة والقوارض والحشرات.

وفي رده على شكاوى المواطنين، أوضح رئيس بلدية قدسيا أحمد حليمة لـ«غلوبال» بأنه خلال الأيام القليلة الماضية انتهى عقد متعهد النظافة في البلدة، وتم تجهيز التعاقد الجديد مع المتعهد ورفعه للجهات المعنية، متوقعاً أن تتم المصادقة على العقد الجديد خلال الأيام القليلة القادمة.

وأكد حليمة أنه ونتيجة لانتهاء العقد انخفضت عمليات ترحيل القمامة ضمن الأحياء، إذ لم تعد تتم بشكل يومي باستثناء الشوارع الرئيسة.

وقال حليمة: متعهد النظافة يقوم حالياً بأعمال الترحيل من دون وجود التزام يجبره على ذلك الأمر، وذلك كمساهمة منه بمساعدة البلدية وأهالي البلدة، وحين تصديق العقد الجديد يصبح هناك التزام بالعقد وفق البنود التي ينص عليها.

وتوقع حليمة بأن يشهد واقع النظافة بأحياء البلدة خلال الأيام القليلة القادمة تحسناً ملحوظاً بعد إبرام التعاقد الجديد.

منوهاً بأن البلدية تتحمل ربع أعباء ترحيل القمامة في البلدة، في حين أن الجزء الأكبر من الأعمال يقع على عاتق متعهد النظافة، وتملك البلدية نحو 5 عمال نظافة، و4 آليات للترحيل وهي غير كافية لتخديم كامل البلدة، علماً أن عدد السكان يزيد على 700 ألف نسمة.

وفيما يتعلق بشكاوى المواطنين حول انتشار البسطات في شوارع البلدة، أكد حليمة بأن البلدية تقوم بحملات لقمع هذه الظاهرة، وتنظيم ضبوط بحق المخالفين، علماً أن هناك بسطات نظامية وجودها مؤقت، ريثما يتم تحديد الأماكن الرسمية لتواجدها.

لافتاً إلى أنه وبعد نحو ثلاثة أشهر وبالتحديد بتاريخ 6/30 سيتم تحديد أماكن تواجد البسطات والأكشاك، وحينها سيتم إنهاء مشكلة ظاهرة انتشار البسطات.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *