خبر عاجل
نور علي: لم أتخوف من المقارنة مع الممثلة التركية الكرامة يصل إلى نهائي دوري كرة السلة على حساب النواعير وفاة وجرح ثلاثة أطفال… رئيس دائرة الجاهزية بصحة حماة لـ«غلوبال»: الحادث ناجم عن انفجار جسم غريب بنهر العاصي معاناة انقطاع المياه مستمرة… مدير مياه الحسكة لـ«غلوبال»: مقترح لاستئجار صهاريج خاصة لنقلها مجاناً حريق في الأراضي الزراعية بقرى في ريف حمص الشرقي… مدير الدفاع المدني لـ«غلوبال»: تضرّر 4 آلاف دونم أغلبها من محصول الشعير التحول إلى الريّ الحديث مازال متواضعاً… مدير مشروع الري بزراعة اللاذقية لـ«غلوبال»: تسهيلات مشّجعة للمزارعين تعزيز عدد طلبات التعبئة من المازوت والبنزين… عضو المكتب التنفيذي المختص بمحافظة ريف دمشق لـ«غلوبال»: انخفاض بمدة انتظار رسالة البنزين عدسة غلوبال ترصد بلوغ الوحدة لنهائي دورة كرة السلة على حساب الجلاء محمود المواس يعلن رحيله عن نادي الشرطة العراقي هذا الصيف رئيس مجلس الوزراء يصل مع الوفد السوري للمشاركة في تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه
تاريخ اليوم
خبر عاجل | سياسة | نيوز

ضابط سوري معارض يقع ضحية ظهوره على قناة تلفزيونية

قال الضابط السوري المعارض أحمد رحال أحمد رحّال إنّ الجماعات المسلحة أصدرت حكماً قضائيّاً بحقه يقضي بسجنه لمدة ثلاث سنوات.

وقال رحال في منشور نشره عبر صفحته الرسميّة في «تويتر»: أصدرت الجماعات المسلحة في أعزاز و مرتزقتها علي حكم بالسجن ثلاث سنوات.

وحسب قناة العالم، ظهر عددٌ من قادة جماعة «فرقة السلطان سليمان شاه» الموالية للاتراك في تسجيل مصوّر أعلنوا خلاله الحكم على رحال بالسجن لمدة ثلاث سنوات وذلك بحسب زعمهم جزاءً له على افترائه وتطاوله عليهم.

وقالوا: إن الحكم جاء بعد إقدام الضابط المعارض أحمد رحّال على الإساءة لفرقة السلطان سليمان شاه بشكل خاص.

الجدير ذكره أن المعارض أحمد رحّال عُرف بظهوره على القنوات الإعلاميّة كمحلل عسكري، كما تحدث في عديد المناسبات عن انتهاكات الجماعات المسلحة وقدّم إحصائيّات ودلائل عن عمليّات السطو والسرقة والقتل التي تنفذها تلك الفصائل بحق أهالي المناطق التي سيطرت عليها خلال السنوات القليلة الماضية.

وكانت قوّات الأمن التركيّة اعتقلت رحّال من منزله في إسطنبول منتصف شهر آب العام الماضي، وأكد ناشطون حينها أن سبب الاعتقال جاء بسبب أحد مقابلات رحّال التلفزيونيّة التي تحدث خلالها عن انتهاكات الجماعات المسلحة في مناطق شمالي سورية.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *