خبر عاجل
اللاعب السابق جوزيف شهرستان في ذمة الله التغيرات المناخية أثرت على القمح… وزير الزراعة لـ«غلوبال»: خطط عمل مكثفة لحماية حراج الغاب من الحرائق والتعديات وزيادة خصوبة أراضيها أغنام كثيرة والخراف بعيدة المنال حريق يأتي على مستودعات لمؤسسة مياه السويداء… قائد فوج الإطفاء لـ«غلوبال»: الأضرار اقتصرت على الماديات انخفاض درجات الحرارة… الأحوال الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمة قاطنون بحرستا يشكون شح المياه… مؤسسة مياه دمشق وريفها لـ«غلوبال»: تم ربط 3 آبار بخط معفى من التقنين لتحسين الضخ جيني إسبر تنتقد ظهور النجوم على تيك توك ما التصنيف الجديد لمنتخبنا الوطني الأول؟ محلات الألبسة تكسر الأسعار لكسر الركود… جمعية حماية المستهلك لـ«غلوبال»: إقبال متوسط على الأصناف الشعبية  وفاة شابين وإصابة ثلاثة في حادث سير بالقنيطرة… مصادر محلية لـ«غلوبال»: السائق دون السن القانونية وملكية السيارة لوالد أحد المصابين
تاريخ اليوم
جامعات | خبر عاجل | نيوز

طالب دراسات عليا يناشد اتحاد الطلبة وحزب البعث لإنصافه: تم فصلي ظلماً من جامعة دمشق!

قال الطالب الجامعي كرم سليمان، أن جامعة دمشق، أصدرت قراراً بفصله من الجامعة.

ونشر سليمان عبر صفحته الشخصية على فيسبوك صورةً للقرار الذي ينصّ على فصله وهو طالب في السنة الثانية من درجة الماجستير في كلية الهندسة المدنية بتهمة مخالفة الأنظمة الجامعية، مشيراً إلى أن القرار يؤدي لمنعه من الانضمام لكل الجامعات السورية وحرمانه من حقه في التعليم في بلده.

وقال سليمان، أن مسؤولي الجامعة رفضوا إبلاغه في تشرين الثاني الماضي طبيعة مخالفته للأنظمة والتي أدت إلى فصله وأبلغوه بأن عليه مراجعة فرع حزب البعث، حيث تبيّن أن سبب فصله، قرار من اللجنة الأمنية في الجامعة بسبب بوست له عبر فيسبوك قال فيه «مرحبا سيادة الرئيس، خطاب القسم الجاي رجاءً يكون بلا حضور كرمال نحسن نركز وشكراً».

وبحسب سليمان، فإن كاتب التقرير الكيدي ضده اعتبر البوست مسيئاً لمقام الرئاسة، مشيراً إلى أنه راجع كل مواد قانون تنظيم الجامعات للبحث في ما إذا كان هناك مادة تسمح بفصله بسبب بوست، كما أنه سأل نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية عن المادة التي استندوا لها لفصله فلم تجبه.

وأكّد سليمان، أن الواضح من منشوره أنه استهزأ بالأشخاص الذين قاطعوا الرئيس خلال خطاب القسم بالتصفيق، وتساءل «هل هدول صار الن حصانة وممنوع نقد تصرفاتن؟»، مشيراً إلى أن الحادثة منذ أشهر ورفض نشرها عبر الانترنت لأنه لا يريد حشد شعبية لنفسه، وأراد حلها بطرق هادئة وقانونية لكن الأذى والضغط النفسي الذي عانى منه مع عائلته صار لا يقبل.

ولفت سليمان، إلى أن البعض في اتحاد الطلبة وحزب البعث وعدوا بحل القضية وأن تقوم اللجنة الأمنية بإجراء دراسة أمنية عنه وإلغاء القرار وذلك منذ شهرين دون أي نتيجة إلى الآن، مبيناً أن حياته العلمية والمهنية داخل البلاد أصبحت مهددة وأنه على الأغلب سيتجه للسفر.

وتمنّى سليمان، أن يعيد القضاء له حقه في الجلسة القادمة ليتمكن من العودة إلى جامعته والالتحاق بزملائه.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *