خبر عاجل
عدوان إسرائيلي يستهدف جنوب مدينة حمص… رئيس دائرة الجاهزية بصحة حمص لـ«غلوبال»: الحصيلة الأولية شهيد وعشرة جرحى الجمهورية العربية السورية تعلن الحداد لمدة ثلاثة أيام انخفاض طفيف في درجات الحرارة…الحالة الجوية المتوقعة الرئيس الأسد يقدم التعازي بوفاة الرئيس الإيراني والوفد المرافق له الحكومة الإيرانية تعلن استشهاد رئيس البلاد وعدد من القادة رابعة الزيات عن علاقتها ب الشعب السوري: “أنا لبنانية سورية” طريقة جديدة للمتاجرة بالمازوت المدعوم…عضو المكتب التنفيذي المختص لـ«غلوبال»: دراسة للتدقيق في تسجيل 5 آلاف سيارة عاملة على المازوت خلال شهرين فقط مشروعان جديدان للنظافة… رئيس مجلس مدينة الحسكة لـ«غلوبال»: إسعافي والآخر طويل الأمد دير الزور تعلن جاهزيتها لموسم تسويق الأقماح… مدير فرع السورية للحبوب لـ«غلوبال»: تجهيز ثلاثة مراكز دائمة الغاز المنزلي إلى مئة يوم رغم الوعود… عضو بالمكتب التنفيذي لمحافظة حمص لـ«غلوبال»: نقص التوريدات حتى النصف ومشاكل فنية سببت التأخير
تاريخ اليوم
اقتصاد | نيوز

مسؤول سوري يؤكد: الدولار في آخر رمضان بالسوق الموازية سيبلغ 2700 ليرة

أكد رئيس هيئة الأوراق والأسواق المالية الدكتور عابد فضلية أننا أمام نوع من الاستقرار والثبات في سعر صرف الدولار ،وهو أهم من مستوى السعر، لأن أي شخص حينها يعلم ما له وما عليه.  

وأرجع د.فضيلة، في حديثه لبرنامج “المختار”، سبب الاستقرار إلى ما حققه مصرف سوريا المركزي بالتعاون مع باقي الجهات الحكومية، وتحسن العلاقات التجارية مع كل من الأردن والعراق، مبدياً تفاؤله بالوضع الاقتصادي، ومؤكداَ أن الأفق السياسي الإيجابي باتجاه سوريا، سينعكس إيجاباً على الاقتصاد.

وأضاف “بيع شركات الصرافة بالسعر المحدد من المركزي وبيع هذه الشركات للآخرين بمبلغ يزيد بـ 100 ليرة، هذا يعتبر أن السعر اقترب من الواقعي، فالمشكلة كانت أن السعر الرسمي كان بعيد ويشكل فجوة مع السعر الذي نستطيع أن نشتري ونبيع به”.

كما لفت إلى أن خطوة مصرف سوريا المركزي بما يخص الاقتراب بين السعر الرسمي والموازي هي خطوة جريئة بالاتجاه الصحيح نحو جذب المزيد من الحوالات، وإضفاء شرعية وقانونية للتعامل الاقتصادي سواء كان استيراداً أم تصديراً، مضيفاً: “هذا الاقتراب يعني أننا يوماً ما وفي حالات معينة يمكن أن يصبح السعر الرسمي هو سعر السوق ويتم حينها تعويم الدولار (حسب العرض والطلب)”.

وأكد د.فضلية أن الحوالات الخارجية من أهم أسباب تحسن الليرة، وأن على المركزي وضع سعر عادل لجميع الحوالات على اختلافها.

بدوره، شدد رئيس لجنة التصدير في غرفة دمشق فايز قسومة على أن سعر صرف الدولار بالسوق الموازية في آخر شهر رمضان وتحديداً في 25 منه سيبلغ 2700 ليرة، مفسراً ذلك بأن هذا الشهر هو شهر الحوالات، وقيمتها التي تصل إلى البلاد تعادل 3 أشهر من باقي العام.

وصدر قبل أيام قرار حكومي سمح لشركتي “الفاضل” و”المتحدة” ببيع القطع الأجنبي لمن يحتاجه من التجار والصناعيين لتمويل مستورداتهم، وبسعر 3375 ل.س للدولار، على أن يكون تسليم القطع آجل أي بعد 1 – 10 أيام من تسديد قيمته بالليرة.

ورفع مصرف سوريا المركزي في 22 آذار الفائت، السعر التفضيلي لاستلام الحوالات الواردة من الخارج بالقطع الأجنبي، والعائدة للمنظمات والجهات الدولية، ليصبح بـ 2,500 ليرة سورية للدولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *