خبر عاجل
عدوان إسرائيلي يستهدف جنوب مدينة حمص… رئيس دائرة الجاهزية بصحة حمص لـ«غلوبال»: الحصيلة الأولية شهيد وعشرة جرحى الجمهورية العربية السورية تعلن الحداد لمدة ثلاثة أيام انخفاض طفيف في درجات الحرارة…الحالة الجوية المتوقعة الرئيس الأسد يقدم التعازي بوفاة الرئيس الإيراني والوفد المرافق له الحكومة الإيرانية تعلن استشهاد رئيس البلاد وعدد من القادة رابعة الزيات عن علاقتها ب الشعب السوري: “أنا لبنانية سورية” طريقة جديدة للمتاجرة بالمازوت المدعوم…عضو المكتب التنفيذي المختص لـ«غلوبال»: دراسة للتدقيق في تسجيل 5 آلاف سيارة عاملة على المازوت خلال شهرين فقط مشروعان جديدان للنظافة… رئيس مجلس مدينة الحسكة لـ«غلوبال»: إسعافي والآخر طويل الأمد دير الزور تعلن جاهزيتها لموسم تسويق الأقماح… مدير فرع السورية للحبوب لـ«غلوبال»: تجهيز ثلاثة مراكز دائمة الغاز المنزلي إلى مئة يوم رغم الوعود… عضو بالمكتب التنفيذي لمحافظة حمص لـ«غلوبال»: نقص التوريدات حتى النصف ومشاكل فنية سببت التأخير
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

معارض تصديرية في العراق قبل نهاية العام… رئيس غرفة تجارة حلب لـ«غلوبال»: تصدير المنتج المحلي السبيل الأفضل للتعافي

خاص حلب – رحاب الإبراهيم

تعد أسواق العراق السوق الرئيسي للمنتج السوري، الذي ما زال يحظى رغم كل العقبات والصعوبات برواج وسمعة جيدين لدى المواطن والمستورد العراقي، مع دون تجاهل أن تنافسيته انخفضت قياساً بسنوات ما قبل الحرب بسبب ارتفاع الإنتاج مقابل منتجات الدول الأخرى الساعية بكل قوتها لإزاحة المنتج المحلي من هذه السوق المهمة وأخذ حصته لغايات سياسية واقتصادية كتركيا، ومع كل ذلك يحاول المنتجون والتجار السوريون وتحديداً من حلب تذليل كل الصعوبات من أجل الحفاظ على استمرار ضخ المنتجات المحلية إلى أسواقها الخارجية المعتادة كالعربية وأهمها العراقية.

غرفة تجارة حلب عقدت لقاء تشاورياً مع تجارها استعداداً لتنظيم معارض في المدن العراقية ”البصرة وبغداد والنجف“، بقصد الاستفادة من هذه المعارض التصديرية في ترويج المنتج السوري واستعادة مكانته في الأسواق العربية.
  
رئيس غرفة تجارة حلب عامر الحموي أكد في تصريح لـ«غلوبال» بأن تصدير المنتج المحلي يعد الطريق الأمثل للتعافي والسبيل الأمثل للنمو وخاصة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، حيث يسهم التصدير في تأمين فرصة كبيرة لها للتطور إلى مصانع وشركات كبيرة، ما يؤدي إلى زيادة الإنتاج الذي بدوره سيوفر مزيداً من فرص العمل، مشيراً إلى أن هذه الأهداف من أولويات عمل غرفة تجارة حلب.

وشدد الحموي على أهمية سوق العراق بالنسبة للمنتج السوري، ووصفها بأنها واحدة من أهم الأسواق العربية، داعياً تجار حلب إلى المشاركة الواسعة في المعارض الخارجية المقامة في هذا البلد الشقيق، والاستفادة من المزايا التفضيلية المقدمة لهم لجهة الشحن المجاني.

ومن الجدير ذكره أن المعارض الخارجية التي تنوي غرفة تجارة حلب بالتعاون مع مكتب الإقليمي لاتحاد المصدرين والمستوردين العرب تأتي ضمن مبادرة “روزنامة المعارض الخارجية”،  التي أطلقتها الغرفة منذ فترة قصيرة تحت شعار إنقاذ العاصمة الاقتصادية.

هذا وستنطلق هذه المعارض في الفترة الممتدة من الشهور الأخيرة من العام الحالي وحتى الشهر الأول من العام القادم، حيث سيمتد معرض البصرة لمدة 11 يوماً من 29 تشرين الثاني القادم وحتى 10 كانون الأول من العام الحالي، أما معرض بغداد فيمتد إلى 10 أيام من 25 كانون الأول ولغاية 5 من شهر كانون الثاني من العام القادم.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *