خبر عاجل
حوادث … اعتقال أشخاص بجريمة السرقة … وجريمة ممانعة دورية شرطة وفاة رئيس الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا بمكتبه بمبنى الجامعة … والتحقيقات مستمرة لكشف الملابسات صناعة العود الدمشقي … عنصر سوري جديد يُضاف على قائمة التراث الإنساني لليونيسكو أمير عموري يكشف عن عمره الحقيقي ويؤكد: “لم أفعل شيئا سوى أنني أكملت نصف ديني” في مباراة ودّية: السوري عمر السومة يحرز هدفين المباشرة بإعادة تأهيل أول فندق بدير الزور … رئيس غرفة السياحة لـ”غلوبال”: بدأنا أعمال تأهيل فندق بادية الشام بسوية 4 نجوم مدير عام “النقل الداخلي” بدمشق ل”غلوبال”:  تزويد الباصات بأجهزة “GPS ” بداية الأسبوع القادم القنصلية الأمريكية في أربيل تحذر رعاياها من الذهاب إلى مناطق شمال سورية والعراق بعد مصر فيلم “الاعتراف” ينال جائزة من العراق حلب تنوي رفع تعرفة وسائل النقل أيضاً … عضو المكتب التنفيذي في المحافظة ل”غلوبال”: تطبيق الـ”جي بي أس” على بعض الخطوط
تاريخ اليوم
اقتصاد | نيوز

نواب سوريون يهاجمون وزير النفط .. ما قصة حقن بئر بالغاز وهو فارغ؟


هاجم نواب في جلسة مجلس الشعب وزير النفط والثروة المعدنية بسام طعمة أثناء حضوره في الجلسة، وتطرقت بعض المداخلات تطرقت إلى قضايا فساد منها كبيرة كحقن بئر بالغاز على أساس أنه منتج لكن الحقيقة غير ذلك واتهام مدير عام الجيولوجيا بالفساد والمطالبة بتفعيل لجان تحقيق من المجلس للتحقيق في هذه المواضيع.


وقال بعض النواب أن هناك سوءا في إدارة القطاع النفطي وخصوصا في توزيع المشتقات النفطية، مشيرين أنه لا توجد عدالة في ذلك ويجب إلغاء لجان المحروقات لأنها تزيد الفساد، وأشار بعضهم إلى أن الوزير لم يعط أي زاوية أمل وأنه سار على نهج الوزير السابق، كما لفت آخرون إلى أن هناك تقصيرا من الوزارة في المطالبة بالخسائر التي لحقت القطاع النفطي وخصوصا من الاحتلال لأميركي.


بدوره هاجم النائب بسيم الناعمة وزير النفط السابق واشار إلى تصريحاته السابقة التي تحدث فيها عن إنتاج 15,5 مليون متر مكعب من الغاز وأنه في نهاية عام 2019 سوف يصل إلى 19 مليوناً وفي نهاية العام الماضي سوف يصل إلى أكثر من 20 مليوناً، إلا أنه سلّم الوزارة في نهاية العام الماضي وكان الإنتاج 14,5 مليون ووزير النفط الحالي هو من كبار الموظفين في الوزارة في ذلك الوقت.


واضاف الناعمة أن الوزير الحالي سار على نفس النهج، مشيرا أنه استبدل المديرين العامين الذين بدورهم غيروا المتعهدين ولم يزدد الإنتاج بل على العكس تناقص.


وأضاف: من منطلق المكاشفة والشفافية لا تستطيع وزارة النفط أن تبرأ نفسها من سوء وتردي القطاع النفطي كما أنه لا يحق لها أن تعلق كل شيء على العقوبات والحصار الاقتصادي المفروض على سورية وقلة التوريدات.


وأشار النائب السوري بسيم الناعمة إلى موضوع خطير حيث قال أنه تم حقن إحدى آبار الغاز في العام الماضي على أساس أنه منتج ولم يعمل سوى أربع ساعات ثم توقف بحجة أنه بحاجة إلى إصلاح، فكلفه رئيس المجلس حموده صباغ إعداد مذكرة عن الموضوع لرفعها مباشرة.


كما طالب النائب مصطفى ليلا وزارة النفط أن تعمل على توزيع المشتقات بعدالة بين المحافظات وأن تضبط عمل لجان المحروقات لأن هناك فساداً كبيراً وخللاً في توزيع هذه المادة بشكل كبير، مشيرا في حديثه الى ريف دمشق التي تبلغ مساحتها ضعف مساحة لبنان وفيها نشاط اقتصادي وصناعي وعدد كبير من السكان، إضافة إلى مناطق مرتفعة عن سطح البحر حتى 1800 كيلو متر وبالتالي فإن الأهالي يعانون من البرد بما في ذلك أطفال المدارس، وتساءل لماذا حصة دمشق 67 صهريجا يوميا بينما حصة ريفها فقط 37 صهريجا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

99 − = 97