خبر عاجل
رفع سعر الأسمدة يصدم الفلاحين ومنظمتهم “النائمة”…عضو مكتب تنفيذي في اتحاد الفلاحين لـ”غلوبال”: مذكرة اعتراض للعدول عن القرار الخاطئ حملة ممنهجة من وزارة الكهرباء لضبط الاستجرار غير المشروع للكهرباء في المشآت الصناعية….. ومسؤول في الكهرباء يؤكد أن لا ساعات تقنين محددة درجات الحرارة حول معدلاتها والجو صحو …حالة الطقس المتوقعة حوادث … اعتقال أشخاص بجريمة السرقة … وجريمة ممانعة دورية شرطة وفاة رئيس الجامعة الدولية الخاصة للعلوم والتكنولوجيا بمكتبه بمبنى الجامعة … والتحقيقات مستمرة لكشف الملابسات صناعة العود الدمشقي … عنصر سوري جديد يُضاف على قائمة التراث الإنساني لليونيسكو أمير عموري يكشف عن عمره الحقيقي ويؤكد: “لم أفعل شيئا سوى أنني أكملت نصف ديني” في مباراة ودّية: السوري عمر السومة يحرز هدفين المباشرة بإعادة تأهيل أول فندق بدير الزور … رئيس غرفة السياحة لـ”غلوبال”: بدأنا أعمال تأهيل فندق بادية الشام بسوية 4 نجوم مدير عام “النقل الداخلي” بدمشق ل”غلوبال”:  تزويد الباصات بأجهزة “GPS ” بداية الأسبوع القادم
تاريخ اليوم
آرت

هل أدمن يوسف الشريف التغريد خارج السرب؟ الإجابة: “كوفيد 25”

كالعادة، ما إن أعلن النجم يوسف الشريف عن مشروعه الرمضاني القادم الذي يُجرى التحضير له ويحمل اسم “كوفيد 25” حتى اجتاح كلا من اسم الشريف ووسم #Covid25 منصات التواصل، وإن كانت ردود الأفعال حول الخبر لم تأت إيجابية.

فمسلسل “كوفيد 25” عمل درامي من فئة الخيال العلمي، تعكف على كتابته السيناريست ومصممة الأزياء إنجي علاء في ثاني تعاون لها مع زوجها الشريف على مستوى التأليف، ووفقا لتصريحاتها فإنها انتهت بالفعل من كتابة 12 حلقة وتعمل على ما تبقى استعدادا للتصوير في يناير/كانون الثاني المقبل.

أما الإخراج، فأسند للمخرج أحمد نادر جلال بسادس تعاون بينه وبين الشريف، وجاء العمل من إنتاج شركة “سينرجي” وسيشارك بالبطولة عمرو عبد الجليل وأيتن عامر.

إثارة الجدل

أثار الإعلان عن العمل جدلا واسعا لعدة أسباب، أولها أنه يَعني تخلي الشريف عن تقديم جزء ثان من مسلسل “النهاية” الذي عرض برمضان الماضي وأثارت نهايته اللغط والحيرة، وهو ما دافع عنه صناعه بوجود جزء ثان يفسر كل شيء.

ثانيها ما أوحى به اسم المسلسل كونه يتمحور حول فيروس “كورونا” وهي الفكرة التي ربما يجانبها الصواب على اعتبار أن العالم لم ينته بعد من تلك الجائحة التي نعيش تحت مظلتها، وبالتالي يصبح من السابق لأوانه تناوله دراميا.

غير أن المؤلفة سرعان ما علقت على ذلك، معلنة أن العمل ليس جزءا ثانيا من مسلسل “النهاية” كما أشاع البعض، والأهم أنه لا يتناول فيروس كورونا المستجد بشكله الحالي، إذ جاءت أحداثه المستقبلية بأكملها من وحي خيالها.

أما السبب الأخير، فهو القلق من أن يكون الشريف قرر حصر نفسه بمسلسلات الفانتازيا، خاصة وأن مسلسله الأخير -المنتمي للفئة نفسها- حقق نسب مشاهدة عالية وتصدر قوائم البحث على “غوغل” وقت عرضه برمضان الماضي، غير أنه على المستوى الدرامي والفني جاء محبطا ودون التوقعات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

4 + 2 =