خبر عاجل
الحالة الجوية المتوقعة في الأيام القادمة الأسواق استبقت قدوم شهر رمضان برفع الأسعار… خبير اقتصادي لـ«غلوبال»: الفجوة بين العرض والطلب أدت لارتفاع حتمي ضبط 100 متلاعب بأجهزة التتبع خلال ثلاثة أشهر… عضو مكتب تنفيذي بمحافظة ريف دمشق لـ«غلوبال»: عقوبات قاسية بحق المخالفين شكاوى من تردي واقع النظافة والمياه… رئيس بلدية النشابية بريف دمشق لـ«غلوبال»: نقدم خدماتنا وفق الإمكانات المتاحة زمن الترقيعات وقرارات “التكويع “! منتخبنا الوطني يفوز على نظيره الإماراتي في التصفيات المؤهلة الآسيوية لصوص الشبكات النحاسية يقطعون الانترنت عن حي الكاشف… مدير اتصالات درعا لـ«غلوبال»: باشرنا بالإصلاح وعودة الخدمة قريباً أزمة نقل على خطوط المدينة والريف… مصدر بمحافظة ريف دمشق لـ«غلوبال»: هناك ضغط كبير على محطات العاصمة وإنجاز التوطين قريباً الظهور الأول ليارا صبري في عزاء والدتها ثناء دبسي خربين والسومة يقودان فرقهما لتحقيق نتائج إيجابية
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

يغلقون محالهم قبل وصول دوريات التموين إليهم…مدير التجارة الداخلية بطرطوس لـ«غلوبال»: الغرامة المالية وحدها لن تردع التجار المخالفين

خاص طرطوس- رفاه نيوف

ما إن تدخل دوريات حماية المستهلك لمدينة ما للرقابة على الأسواق، حتى ينتشر خبر وجودها ليبادر الكثير من أصحاب المحال التجارية لإغلاق محالهم، بانتظار مغادرتهم.

وهذا ما يحصل عند دخولهم لأسواق الخضر والفواكه التي لا تعلن عن الأسعار إلا بسماعها وجود دوريات التموين، فمعظم محال مدينة بانياس أغلقت أبوابها خلال الأسبوع الماضي عند وصول خبر تواجد الدوريات فيها.

أيضاً خلال الجولة أجرت الدورية المخصصة للكشف على محطات الوقود، السبر اللازم والمعايرة لجميع محطات الوقود ضمن مدينة بانياس والبالغة خمس محطات، والنتائج كانت إيجابية ولم تسجل أي مخالفة أو ضبط بها .

«غلوبال» توجهت بالسؤال لأحد تجار مدينة بانياس، لماذا تغلقون أبواب المحلات عند وجود دوريات التموين لو لم تكونوا مخالفين؟فأجاب: لا نملك فواتير نظامية فتجار الجملة يمتنعون عن إعطائنا فواتير نظامية والإغلاق أفضل من تسجيل الضبوط بحقنا، ودفع الغرامات إن لم تصل للسجن.

مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بطرطوس نديم علوش أكد بأن هذا ما يحدث بالفعل، والمديرية تعمل على تكثيف دورياتها على أسواق المحافظة وعلى مدار الساعة خلال شهر رمضان المبارك و على محطات الوقود.

وعزا علوش ما يحدث إلى وجود شخص ضمن فريق العمل، يعمل على تسريب توجه الدوريات لمنطقة ما، لذلك نرى مشاهد الإغلاق، وعدم تسجيل أي مخالفة في محطات الوقود الأسبوع الماضي في مدينة بانياس.

وقال علوش: مستمرون بعملنا الرقابي على الأسواق، بطرقنا الخاصة التي لن تعفي المخالف من الضبوط والغرامات.

ولفت علوش إلى وجود مقترح حول إمكانية اتخاذ أمر الإغلاق للمحال التجارية المخالفة لأيام، مع دفع الغرامة المالية التي لا تتجاوز مئة ألف ليرة فقط، ما يؤدي إلى الالتزام بالتسعيرة، فالغرامة المالية وحدها لن تردع التجار عن الاستمرار بالمخالفة.

وأشار علوش إلى أن الدور الرقابي لحماية المستهلك لا يكتمل إلا بتعاون المواطن، وتعزيز ثقافة الشكوى، لأننا لا نستطيع أن نراقب جميع المحال والأسواق، ويبقى تعاون المواطن هو الأساس لتعزيز عملنا الرقابي وصولاً لضبط الأسواق.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *