خبر عاجل
نور علي: لم أتخوف من المقارنة مع الممثلة التركية الكرامة يصل إلى نهائي دوري كرة السلة على حساب النواعير وفاة وجرح ثلاثة أطفال… رئيس دائرة الجاهزية بصحة حماة لـ«غلوبال»: الحادث ناجم عن انفجار جسم غريب بنهر العاصي معاناة انقطاع المياه مستمرة… مدير مياه الحسكة لـ«غلوبال»: مقترح لاستئجار صهاريج خاصة لنقلها مجاناً حريق في الأراضي الزراعية بقرى في ريف حمص الشرقي… مدير الدفاع المدني لـ«غلوبال»: تضرّر 4 آلاف دونم أغلبها من محصول الشعير التحول إلى الريّ الحديث مازال متواضعاً… مدير مشروع الري بزراعة اللاذقية لـ«غلوبال»: تسهيلات مشّجعة للمزارعين تعزيز عدد طلبات التعبئة من المازوت والبنزين… عضو المكتب التنفيذي المختص بمحافظة ريف دمشق لـ«غلوبال»: انخفاض بمدة انتظار رسالة البنزين عدسة غلوبال ترصد بلوغ الوحدة لنهائي دورة كرة السلة على حساب الجلاء محمود المواس يعلن رحيله عن نادي الشرطة العراقي هذا الصيف رئيس مجلس الوزراء يصل مع الوفد السوري للمشاركة في تشييع الرئيس الإيراني ورفاقه
تاريخ اليوم
آرت | خبر عاجل

قام محامي المخرج السوري محمد عبد العزيز برفع دعوى قضائية ضد المخرج سمير حسين بتهمة السب والقذف، بعدما وصفه أنه “سادي ” لقبوله أن تتعرض إحدى الممثلات ضمن مشهد في “شارع شيكاغو” للضرب الحقيقي، كما ووصفه يأنه ليس بمخرجاً ولايفقه بفن التمثيل شيئاً .

فكتب الوكيل القانوني المحامي رامي الخير، عبر حسابه الشخصي على فيسبوك : ” بصفتي الوكيل القانوني للمخرج الاستاذ محمد عبد العزيز في معاملاته القانونية والإدارية، وفي ضوء التصريحات التي أدلى بها السيد سمير حسين على قناة سورية العالم والتي قال فيها إن موكلي سادي وليس بمخرج وأن إحدى الممثلات في شارع شيكاجو تعرضت للضرب وأن موكلي لا يفقه بفن الممثل”.

وتابع: ” ولما كان الأستاذ محمد عبد العزيز قد وجد في ذلك قدح وذم وإساءة مهنية يعاقب عليها قانون العقوبات السوري، نتيجة مباحثات بيني وبين موكلي حول الأمر، توجهنا اليوم إلى القضاء السوري الذي نثق به ونعتز من أجل تكريس الحق والعدالة”.

وختم:” تم تحريك دعوى الحق العام والحق الشخصي بمواجهة المدعى عليه سمير الحسين، وستأخذ الدعوى مجراها القانوني العادلوفي ذلك حق وعدل”.

يذكر أن الخلاف بينهما بدأ بعد أن انتقد محمد عبد العزيز مسلسل “الكندوش” الذي أخرجه حسين، حيث كتب عبد العزيز حينها عبر حسابه على الفيسبوك: “أسوأ عمل الكندوش، ركيك، ممل ومشتت، حلول وظيفية تقليدية بائسة، من حسنات العمل أنه أعاد الأستاذ أيمن للدراما، ولكن وجود ممثلين كبار في عمل بلا رأس، بذهنية مشتتة عديمة الخيال، ستؤدي لا محالة لهذه النتيجة الهلامية البائسة”.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *