خبر عاجل
لم يستلم القطن منذ عام 2022… مدير محلج سلمية لـ«غلوبال»: نحتاج خطاً معفىً من التقنين وتحديث الآلات بالكامل كمية كبيرة من السيرومات تصل مستشفى القامشلي بالحسكة… مدير عام المستشفى لـ«غلوبال»: تكفي حاجتنا لمدة عام غياب منشآت التصنيع الزراعي عن محافظة طرطوس… مدير الصناعة لـ«غلوبال»: الصناعات البلاستيكية الأكثر انتشاراً ظاهرة تمزيق الكتب أمام المدارس تتوسع… مرشد تربوي لـ«غلوبال»: تعبّر عن قلة احترام العلم وناجمة عن استمرار الطرق التلقينية وفقدان بهجة المعرفة جهوزية لنقل الطلاب والمراقبين للمراكز الامتحانية… مدير النقل الداخلي بدمشق وريفها لـ«غلوبال»: سنلبي طلبات أهالي مشروع دمر ومساكن الحرس من أين لك هذا؟! مزاجية في أجور الحصادات… رئيس اتحاد الفلاحين بدرعا لـ«غلوبال»: الأجور المحددة منصفة للجميع قبيل قمة الفتوة والوحدة.. تعرّف على سجل أبطال كأس الجمهورية وفاة طفل في بركة ماء بتلبيسة… مصدر بالمشفى الوطني بحمص لـ«غلوبال»: وصل إلى المشفى متوفياً المياه غائبة عن أهالي المغارة بحي المزة 86 منذ أسبوعين… مدير الاستثمار بمؤسسة مياه دمشق لـ«غلوبال»: سنتابع الشكوى ونجد حلولاً سريعة للمشكلة
تاريخ اليوم
خبر عاجل | رأي و تحليل | نيوز

75 ألف خلية نحل في اللاذقية تنتج نحو 250 طن عسل… رئيس دائرة الوقاية لـ«غلوبال»: نعمل لإعادة تأصيل النحل السوري

خاص اللاذقية – ياسمين شعبان

تسعى بعض الأسر الريفية لتنويع مصادر دخلها، وتعد تربية النحل في مقدمة تلك المصادر نظراً لمردودها الاقتصادي الجيد، وتعتبر محافظة اللاذقية أولى المحافظات في تربية النحل حيث يبلغ عدد المربين نحو 3 آلاف مربي يملكون أكثر من 75 ألف خلية يقدر إنتاجها  السنوي بـ250 طناً تقريباً.

عدد من مربي النحل تحدثوا لـ«غلوبال» عن صعوبات تواجه عملهم أبرزها غلاء مستلزمات الإنتاج كالشمع والأدوية، وسكر التغذية التحريضية فضلاً عن ارتفاع أسعار أجور النقل إلى المراعي في محافظات أخرى.

بدوره أشار رئيس دائرة الوقاية بمديرية زراعة اللاذقية المهندس ياسر محمد في تصريح لـ«غلوبال» إلى أن لجنة تأصيل النحل السوري باشرت عملها، ويتم حالياً جمع خلايا النحل القريبة من مواصفات سلالة النحل السوري من كل المحافظات لتحسينها، لافتاً إلى أن مشروع إعادة تأهيل مركز( الرحملية) أصبح في مراحله الأخيرة، ويهدف إلى تزويد كافة النحالين على كامل الجغرافيا السورية بملكات النحل السوري.

وفي سياق متصل أكد محمد إيقاف بيع الخلايا الخشبية للمربين، والاكتفاء بتقديم خلايا لمراكز تربية النحل الحكومية في المحافظات، وتابع: ننتج طرود النحل ونبيعها بأسعار رمزية، حيث بلغ عدد الطرود المباعة لهذا العام 154 طرداً بسعر تشجيعي 125000 ليرة.

ومن جهة أخرى استعرض المهندس محمد أهم الإجراءات التي تؤكد عليها دائرة الوقاية لمتابعة الحالة الصحية للنحل في هذه الفترة وأبرزها مكافحة طفيل الفاروا والتي تبدأ  من 9/15، مؤكداً على ضرورة أن تكون المكافحة بشكل جماعي وأن تتم على ثلاث مراحل بفاصل خمسة أيام وباستعمال مواد آمنة كحمض الأوكزاليك.

وختم محمد حديثه بالقول: إن العسل مادة طبية وله قيمة دوائية وعلى المستهلك أن يحرص على شرائه من مربٍ موثوق، وتجنب شراء العسل مجهول المصدر من الأسواق.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *