خبر عاجل
استنزاف العالم وأوهام حلول قد تفجّره “يافرحة ما كملت”… الموظفون لم يقبضوا منحة العيد… مصدر خاص بالمصرف العقاري لـ«غلوبال»: يتم تحويلها تباعاً من المؤسسات والسيولة كافية بسام كوسا: مهنة التمثيل تحولت إلى ستارة لممارسة مهن أخرى مخصصات المحروقات لوسائط النقل العامة مؤمنة خلال العيد… عضو المكتب التنفيذي المختص بدمشق لـ«غلوبال»: 53 طلب تعبئة يومياً من المازوت والبنزين الأعياد ومستلزمات تحت الرماد استمرار استلام القمح خلال عطلة العيد… مدير عام السورية للحبوب لـ«غلوبال»: زيادة في الإقبال على تسويق المحصول في كل المحافظات  بابور الكاز يصل سعره إلى المليون ليرة… رئيس مكتب الصناعات الخفيفة بعمال السويداء لـ«غلوبال»: انخفاض مدة انتظار رسالة الغاز قريباً نادي الفتوة يشارك في كأس التحدي الآسيوي صحف لبنانية: رأفت محمد مطلوب للتدريب في بنغلادش 20 منطقة صناعية تعاني آثار قرارات “الرفع” السلبية… رئيس لجنة الأقمشة في غرفة صناعة حلب لـ«غلوبال»: هناك محاربة للصناعة في العاصمة الاقتصادية والمطلوب دعم فعلي وتخفيف الكلف على المنتجين
تاريخ اليوم
اقتصاد | خبر عاجل | نيوز

السورية للتجارة بصدد طرح الدخان على البطاقة الذكية، وتؤكد: سيرتفع سعر الزيت لكن سيكون أرخص من السوق!

بيّن مدير عام المؤسسة السورية للتجارة زياد هزاع، أن هناك إجراءات بين السورية للتجارة ومؤسسة التبغ لبيع الدخان الوطني في صالات السورية للتجارة.

ولفت هزاع في تصريحات صحفية، إلى أنه في ظل الغلاء الذي شهدته أسعار الدخان خلال الفترة الأخيرة وعدم الالتزام بالتسعيرة المحددة من التموين هناك إجراءات تتم بهذا الخصوص ستكلل بالنجاح قريباً وسيتم بيعه للمواطنين عبر البطاقة بالسعر النظامي المحدد.

وأشار إلى أنه لم تحدد بعد حصة المواطن اليومية من الدخان باعتبار أننا ببداية التفاهمات الأولية بخصوص الكمية التي سنحصل عليها وحسب الكميات المنتجة من المؤسسة.

وأضاف: كان من المقرر أن يتم البدء بافتتاح دورة توزيع جديدة للمواد المقننة في الأول من الشهر الجاري، كما طرح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك لكن بسبب عدم حصول 150 ألف بطاقة عائلية على مخصصاتها تم تأجيل افتتاح الدورة الجديدة لغاية يوم السبت القادم ولن يكون هناك أي تأجيل مرة أخرى.

وقال: لضمان حصول كل العائلات التي لم تحصل على مخصصاتها وجهنا بتطبيق نظام بطاقة الماستر دون الحاجة لانتظار وصول الرسائل وذلك في كل فروع السورية للتجارة بالمحافظات.

وعن قائمة المواد التي سيحصل عليها المواطن عبر البطاقة العائلية، بين هزاع أنها ستضم الرز والسكر غير المدعومين والمياه المعدنية ستباع للمواطنين عبر البطاقة بشكل مباشر من دون رسائل إضافة للسكر والرز اللذين سيباعان عبر الرسائل.

وأكد أن «السورية للتجارة» تسعى لتأمين مواد أخرى مثل الطون والسردين ومواد أخرى وفي حال أتيحت وتم تأمينها سيتم طرحها عبر البطاقة العائلية وستباع بسعر مخفض للمواطنين.

و أوضح هزاع أن هناك إجراءات لاستيراد الزيت وعندما تنتهي سيتم طرحه عبر البطاقة، مشيراً إلى أن السعر الذي سيباع به الزيت للمواطنين لم يتضح بعد ولم يتم تحديده لكن من المؤكد سيكون أخفض من السعر الذي يباع به حالياً في السوق والذي وصل لسعر 13 ألف ليرة للعبوة، لافتاً إلى أنه عند طرح المادة في صالات السورية للتجارة ستكون حصة العائلة لا تقل عن عبوتين وستباع حصراً عبر البطاقة وفق نظام الرسائل والهدف من بيعها عبر البطاقة.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *