خبر عاجل
عشرات المصابين بضربة الشمس… مدير الصحة بدير الزور لـ«غلوبال»: أكثر من 60 إصابة خلال اليومين الماضيين في عيد الأضحى… الأضاحي غائبة وأسعار الفروج تحلق… رئيس جمعية اللحامين بدمشق لــ«غلوبال»: موسم الحج ساهم في انخفاض أعداد الأضاحي فنانون عانوا من السرطان الريف المُهمل “إلى ماشاء الله” ارتفاع تدريجي لدرجات الحرارة… الحالة الجوية المتوقعة أعمال البحث عن مصدر تلوث المياه مستمرة منذ أسبوع… مدير مياه درعا لـ«غلوبال»: اقتربنا من تحديد الموقع واشنطن… بين كذب التصريحات وتحرّك الحاملات البدء بإعادة تأهيل مخبز الرازي بحلب وخط إنتاج جديد بحماة… مدير عام المخابز لـ«غلوبال»: نسعى للحفاظ على مستوى واحد لجودة الرغيف شحّ المياه وسوء توزيعها في أم العمد والسنكري… معاون مدير مياه حمص لـ«غلوبال»: نقص حوامل الطاقة والأعطال وكثرة التعديات تطيل مدّد القطع إنتاجنا من القمح أقل من الموسم الماضي بمئة ألف طن… رئيس الاتحاد العام للفلاحين لـ«غلوبال»: موجات الحرارة العالية أثرت سلباً على المحصول
تاريخ اليوم
اقتصاد | خبر عاجل | نيوز

تعزيز العلاقات الاقتصادية والصناعية والتجارية بين سورية و بيلاروسيا

بحث وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف مع دميتري بانتوس رئيس لجنة الدولة البيلاروسية للصناعات العسكرية رئيس الجانب البيلاروسي في اللجنة الحكومية المشتركة سبل تعزيز العلاقات بين البلدين بكل المجالات ولا سيما الاقتصادية والصناعية والتجارية وكيفية الارتقاء بها لتصل إلى مستوى العلاقات السياسية المتميزة.

من جانبه، أكد الوزير بانتوس، في تصريحات صحفية، دعم بلاده المستمر لسورية في حربها ضد الإرهاب وفي مختلف المحافل الدولية، منوها بعمق علاقات الصداقة التي تجمع البلدين، مشيراً إلى رغبة بلاده في تعزيز علاقاتها مع سورية في جميع المجالات.

بدوره الوزير عبد اللطيف، أكد وقوف بلاده إلى جانب بيلاروس ودعمها في وجه الهجمة الغربية الظالمة ضدها وضرورة بذل كل الجهود الممكنة من الطرفين لتعزيز علاقات التعاون والوصول إلى المستوى المطلوب بموجب توجيه قيادتي البلدين.

وكانت بدأت في بيلاروس اليوم اجتماعات الدورة الثامنة للجنة الحكومية المشتركة السورية البيلاروسية للتعاون التجاري والاقتصادي والفني بحضور وفدي البلدين، ويرأس الجانب السوري وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف ومن جانب بيلاروس دميتري بانتوس رئيس لجنة الدولة للصناعات العسكرية.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *