خبر عاجل
اللاعب السابق جوزيف شهرستان في ذمة الله التغيرات المناخية أثرت على القمح… وزير الزراعة لـ«غلوبال»: خطط عمل مكثفة لحماية حراج الغاب من الحرائق والتعديات وزيادة خصوبة أراضيها أغنام كثيرة والخراف بعيدة المنال حريق يأتي على مستودعات لمؤسسة مياه السويداء… قائد فوج الإطفاء لـ«غلوبال»: الأضرار اقتصرت على الماديات انخفاض درجات الحرارة… الأحوال الجوية المتوقعة للأيام الثلاثة القادمة قاطنون بحرستا يشكون شح المياه… مؤسسة مياه دمشق وريفها لـ«غلوبال»: تم ربط 3 آبار بخط معفى من التقنين لتحسين الضخ جيني إسبر تنتقد ظهور النجوم على تيك توك ما التصنيف الجديد لمنتخبنا الوطني الأول؟ محلات الألبسة تكسر الأسعار لكسر الركود… جمعية حماية المستهلك لـ«غلوبال»: إقبال متوسط على الأصناف الشعبية  وفاة شابين وإصابة ثلاثة في حادث سير بالقنيطرة… مصادر محلية لـ«غلوبال»: السائق دون السن القانونية وملكية السيارة لوالد أحد المصابين
تاريخ اليوم
خبر عاجل | سياسة | نيوز

هل ستؤثر العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا على التزاماتها في سورية؟!

أكدت مصادر مقربة من روسيا في منطقة الميادين شرقي سورية، على أن العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا لن تؤثر على الوجود الروسي في سورية.

وأكدت المصادر التي نقلتها قناة الميادين، أنه لا يوجد أي فكرة لانسحاب الروس من سورية أو حتى من منطقة شرقي الفرات، مشددة على أن العملية العسكرية في أوكرانيا لن تؤثر على التزامات روسيا في سورية.

وشددت المصادر على أن روسيا دولة قوية وقادرة على تنفيذ أهدافها في أوكرانيا ولن يكون هناك أي مقايضات بين الملفين.

ولفتت المصادر إلى الدور الروسي في العملية السياسية بسورية، مؤكدة أن النشاط الروسي في سورية سيستمر لفترة طويلة، وأن موسكو هي ضامن أساسي لوقف إطلاق النار وخفض التصعيد، لا سيما بما يتعلق بمسألة التنسيق مع الجانب التركي.

وبخصوص المناطق الخاضعة لسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية-قسد” والحوار بين جناحها السياسي الممثل بـ”مجلس سوريا الديمقراطية-مسد” والدولة السورية، أفادت المصادر بأن “روسيا تسعى من أجل دعم حوار سياسي بين الدولة السورية والكرد، وهي مستمرة في عملها من أجل حوار سياسي شامل وهي ملتزمة بضمان ذلك”.

واعتبرت المصادر المقربة من روسيا في الشرق السوري، أن بعض الدول التي اتخذت مواقفاً معادية لروسيا بسبب أوكرانيا ستتراجع وتعود للتواصل مع موسكو.

طريقك الصحيح نحو الحقيقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *