خبر عاجل
بهذه الصور عايد النجوم أمهاتهم بعيد الأم السيد الرئيس يبحث مع وكيل الأمين العام للأمم المتحدة الأجراءات العملية للتعافي من الزلزال تحايل على تسعيرة المأكولات الشعبية…مصدر بوزارة التجارة الداخلية لـ«غلوبال»: التسعيرة مازالت معتمدة وهامش زيادة على أسعار سندويش فلافل الصمون والسياحي المجلس العلمي الفقهي في وزارة الأوقاف: يوم  الخميس أول أيام شهر رمضان المبارك المصرف العقاري:قريباً توحيد شبكة صرافات جميع المصارف ضمن شبكة واحدة الرئيس بشار الأسد يستقبل كمال خرازي رئيس مجلس العلاقات الخارجية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية والوفد المرافق له نادي الجلاء بطلاً لدوري كرة السلة تحت 23 عاماً السيدة الأولى تهنىء أمهات سورية برسالة بخط يدها ارتفاع سعر اللحوم بسبب الأعلاف…رئيس الاتحاد العام للفلاحين لـ«غلوبال»: محصول البقوليات يكفي 60%من حاجة السوق توزيع البصل المصري على وشك الانتهاء… وزير التجارة الداخليةلـ«غلوبال»: عملية توزيع الخبز عبر صالات السورية بدمشق ناجحة
تاريخ اليوم
سياسة | نيوز

بعد الافراج عن مواطن أمريكي هل تكفي “بدلة” الجولاني لضمان حصته في مستقبل سوريا؟

نشرت صحيفة “فايننشال تايمز” تقريراً قالت فيه إن “هيئة التحرير الشام” تقوم بحملة تحسين صورة للظهور بمظهر المعتدل للحفاظ على سيطرتها في محافظة إدلب.

وترى الصحيفة أن التحول في خزانة ملابس الجولاني هو جزء من عملية مدروسة لإعادة إخراج صورة الجماعة التي صنفتها الولايات المتحدة وتركيا كجماعة إرهابية، وفي محاولة لهذه الجماعة الأقوى منذ هزيمة تنظيم الدولة ضمان حصة لها في مستقبل سوريا.

وتضيف الصحيفة “وجه الجولاني جبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة. ولم يعد هناك ارتباط بينهما، حيث تغير اسم النصرة إلى هيئة تحرير الشام والتي يريد الجولاني إقناع المجتمع الدولي بأن الهيئة ليست كما تزعم الولايات المتحدة أكبر ملجأ للقاعدة منذ 9/11”.

وفي سياق تلك التحولات أطلقت “هيئة تحرير الشام” أمس الأربعاء، سراح الصحفي الأمريكي داريل فيلبس، الملقّب بلال عبد الكريم، بعد أكثر من ستة أشهر على اعتقاله في إدلب شمالي سوريا.

ووجهت لعبد الكريم عدة تهم، منها العمل مع “مجاميع تخل بالأمن العام، وتحريضه على السلطات المحلية دون وجه حق، والإصرار على نشر وترويج أكاذيب تمس بالمؤسسات دون أدلة أو إثباتات، إلى جانب لقاءاته المتكررة مع شخصيات مطلوبة للقضاء وتلفيق الادعاءات الباطلة”.

وكان الجولاني قد ظهر في الثاني من الشهر الجاري، بإطلالة جديدة وهو يرتدي بدلة داكنة اللون من دون ربطة عنق إلى جانب الصحفي الأمريكي مارتن سميث.

وعلّق سميث الذي نشر الصورة عبر حسابه الشخصي على “تويتر” بالقول: “عدت للتو من زيارة إلى إدلب استغرقت 3 أيام، التقيت فيها مؤسس جماعة جبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة، وتحدثنا عن هجمات 11 أيلول، والقاعدة، وأميركا”.

أثر برس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

24 − 15 =